المهمة العالمية للاتحاد الأوروبي

في بعض الدوائر، خيم جو من التشاؤم على الاحتفالات التي أقيمت مؤخراً بمناسبة مرور خمسين عاماً على ميلاد الاتحاد الأوروبي. إن عدم الارتياح بشأن مستقبل الاتحاد الأوروبي أمر مفهوم بطبيعة الحال، وبصورة خاصة نظراً لعدم اليقين المحيط بالجهود الرامية إلى إحياء المعاهدة الدستورية. إلا أن المشروع الأوروبي حقق نجاحاً هائلاً، ليس فقط بالنسبة لأوروبا، بل وأيضاً بالنسبة للعالم أجمع.

لا ينبغي للأوروبيين أن يفزعوا من المقارنات بين معدلات نمو الناتج المحلي الإجمالي في أوروبا، وبين نظيراتها في الولايات المتحدة على سبيل المثال. مما لا شك فيه أن أوروبا تواجه تحديات عظيمة فيما يتصل بإتمام اتحادها الاقتصادي والوصول به إلى مرتبة الكمال، بما في ذلك الحاجة إلى تقليص معدلات البطالة ودعم النشاط الاقتصادي. ولكن على الرغم من أن نصيب الفرد في الناتج المحلي الإجمالي في الولايات المتحدة كان في ارتفاع مؤخراً، إلا أن أغلب الأميركيين أصبحوا اليوم في حال أسوأ مما كانوا عليه منذ خمسة أعوام. والاقتصاد الذي يخلف مواطنيه، عاماً بعد الآخر، في حال أسوأ، ليس بالاقتصاد الناجح.

والأهم من ذلك أننا لا ينبغي أن نقيس نجاح الاتحاد الأوروبي بتشريعات أو تنظيمات معينة، أو حتى بالرخاء الذي جلبه التكامل الاقتصادي. ذلك أن الدافع الذي حرك مؤسسي الاتحاد الأوروبي كان تحقيق السلام الدائم. وكان من المرجو أن يؤدي التكامل الاقتصادي إلى قدر أعظم من التفهم المعزز بعدد لا يحصى من التفاعلات التي لابد وأن تنبع من التجارة. فضلاً عن ذلك فإن ازدياد الاعتماد المتبادل من شأنه أن يجعل من الصراع أمراً غير وارد.

To continue reading, please log in or enter your email address.

Registration is quick and easy and requires only your email address. If you already have an account with us, please log in. Or subscribe now for unlimited access.

required

Log in

http://prosyn.org/bFWhuNd/ar;
  1. An employee works at a chemical fiber weaving company VCG/Getty Images

    China in the Lead?

    For four decades, China has achieved unprecedented economic growth under a centralized, authoritarian political system, far outpacing growth in the Western liberal democracies. So, is Chinese President Xi Jinping right to double down on authoritarianism, and is the “China model” truly a viable rival to Western-style democratic capitalism?

  2. The assembly line at Ford Bill Pugliano/Getty Images

    Whither the Multilateral Trading System?

    The global economy today is dominated by three major players – China, the EU, and the US – with roughly equal trading volumes and limited incentive to fight for the rules-based global trading system. With cooperation unlikely, the world should prepare itself for the erosion of the World Trade Organization.

  3. Donald Trump Saul Loeb/Getty Images

    The Globalization of Our Discontent

    Globalization, which was supposed to benefit developed and developing countries alike, is now reviled almost everywhere, as the political backlash in Europe and the US has shown. The challenge is to minimize the risk that the backlash will intensify, and that starts by understanding – and avoiding – past mistakes.

  4. A general view of the Corn Market in the City of Manchester Christopher Furlong/Getty Images

    A Better British Story

    Despite all of the doom and gloom over the United Kingdom's impending withdrawal from the European Union, key manufacturing indicators are at their highest levels in four years, and the mood for investment may be improving. While parts of the UK are certainly weakening economically, others may finally be overcoming longstanding challenges.

  5. UK supermarket Waring Abbott/Getty Images

    The UK’s Multilateral Trade Future

    With Brexit looming, the UK has no choice but to redesign its future trading relationships. As a major producer of sophisticated components, its long-term trade strategy should focus on gaining deep and unfettered access to integrated cross-border supply chains – and that means adopting a multilateral approach.

  6. The Year Ahead 2018

    The world’s leading thinkers and policymakers examine what’s come apart in the past year, and anticipate what will define the year ahead.

    Order now