Pedro Molina

نهاية عصر فريدمان

بيركلي ـ كان أستاذ جامعة هارفارد داني رودريك ـ الذي ربما يكون واحداً من أفضل علماء الاقتصاد السياسي الذين أفرزهم جيلي ـ قد نشر على مدونته مؤخراً أن أحد زملائه كان يطلق على العقود الثلاثة الماضية "عصر ميلتون فريدمان ". وتبعاً لوجهة النظر هذه فإن وصول رونالد ريغان و مارغريت تاتشر و دينغ زياوبنغ إلى السلطة أدى إلى قفزة إلى الأمام في كل ما يتصل بحرية الإنسان ورخائه. والحقيقة أنني أوافق على هذا الطرح ـ وأرفضه في نفس الوقت.

كان فريدمان طيلة حياته يتمسك بخمسة مبادئ أساسية:

1)     السياسة النقدية المضادة للتضخم.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To read this article from our archive, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you are agreeing to our Terms and Conditions.

Log in

http://prosyn.org/JEjroyE/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.