Paul Lachine

بؤرة الأزمة

نيويورك ـ يناقش صناع القرار السياسي والصحافيون الأزمة المالية العالمية والحرب في أفغانستان والعراق عادة وكأن الأمرين يحتلان مسارين متوازيين. إلا أن الارتباط قوي ووثيق بين الأزمة المالية التي يشهدها العالم اليوم وأزمة الشئون الخارجية. والواقع أن الطريقة التي سعى بها العالم إلى حل الأزمة المالية تقدم لنا رؤى مثيرة للاهتمام بشأن الكيفية التي ينبغي علينا أن نتعامل بها مع أزمة الشئون الخارجية.

إن أزمة الشئون الخارجية الحالية ترجع إلى ما هو أبعد كثيراً من أفغانستان والعراق. والحقيقة أن سجل البلدان التي تنتقل من الصراع إلى السلام الهش من خلال التدخل العسكري أو التسويات القائمة على التفاوض كئيب للغاية: ذلك أن ما يقرب من نصف هذه البلدان يعود إلى الصراع من جديد، الأمر الذي يؤدي إلى المزيد من المآسي الإنسانية والمزيد من اللاجئين. فضلاً عن ذلك فإن الدول الفاشلة تعمل كحواضن للإرهاب، وتجارة وتهريب المخدرات والبشر، والقرصنة، وغير ذلك من الأنشطة غير المشروعة. أما الغالبية العظمى من بلدان النصف الآخر التي تظل محافظة على السلام فينتهي بها الحال إلى الاعتماد على المساعدات الخارجية ـ وهو نموذج غير قابل للدوام في سياق الأزمة المالية العالمية.

لقد تسببت هاتان الأزمتان في قدر هائل من المعاناة الإنسانية في مختلف أنحاء العالم: فخسرت مئات الأسر معيليها وأحبائها في الحروب، وخسر الناس وظائفهم وسبل عيشهم وأصولهم ومعاشات تقاعدهم وأحلامهم بسبب الأزمة المالية، هذا فضلاً عن تفاقم الأوضاع سوءاً فيما يتصل بالأمور المالية والديون في أغلب البلدان الصناعية. ونتيجة لهذا فإن دافعي الضرائب في البلدان المانحة يطالبون بالمزيد من الشفافية والمساءلة فيما يرتبط بالكيفية التي تنفق بها الحكومات أموالهم سواء على الصعيد الداخلي أو الخارجي ـ وهذا حق لا ينبغي لأحد أن ينازعهم فيه.

To continue reading, please log in or enter your email address.

Registration is quick and easy and requires only your email address. If you already have an account with us, please log in. Or subscribe now for unlimited access.

required

Log in

http://prosyn.org/4LDtb47/ar;
  1. An employee works at a chemical fiber weaving company VCG/Getty Images

    China in the Lead?

    For four decades, China has achieved unprecedented economic growth under a centralized, authoritarian political system, far outpacing growth in the Western liberal democracies. So, is Chinese President Xi Jinping right to double down on authoritarianism, and is the “China model” truly a viable rival to Western-style democratic capitalism?

  2. The assembly line at Ford Bill Pugliano/Getty Images

    Whither the Multilateral Trading System?

    The global economy today is dominated by three major players – China, the EU, and the US – with roughly equal trading volumes and limited incentive to fight for the rules-based global trading system. With cooperation unlikely, the world should prepare itself for the erosion of the World Trade Organization.

  3. Donald Trump Saul Loeb/Getty Images

    The Globalization of Our Discontent

    Globalization, which was supposed to benefit developed and developing countries alike, is now reviled almost everywhere, as the political backlash in Europe and the US has shown. The challenge is to minimize the risk that the backlash will intensify, and that starts by understanding – and avoiding – past mistakes.

  4. A general view of the Corn Market in the City of Manchester Christopher Furlong/Getty Images

    A Better British Story

    Despite all of the doom and gloom over the United Kingdom's impending withdrawal from the European Union, key manufacturing indicators are at their highest levels in four years, and the mood for investment may be improving. While parts of the UK are certainly weakening economically, others may finally be overcoming longstanding challenges.

  5. UK supermarket Waring Abbott/Getty Images

    The UK’s Multilateral Trade Future

    With Brexit looming, the UK has no choice but to redesign its future trading relationships. As a major producer of sophisticated components, its long-term trade strategy should focus on gaining deep and unfettered access to integrated cross-border supply chains – and that means adopting a multilateral approach.

  6. The Year Ahead 2018

    The world’s leading thinkers and policymakers examine what’s come apart in the past year, and anticipate what will define the year ahead.

    Order now