مراحل البوتينية الأربع

موسكو ــ في عام 1970، ذَكَر المنشق السوفييتي أندريه أمالريك في كتابه "هل يتمكن الاتحاد السوفييتي من البقاء حتى عام 1984؟" أن كل الأنظمة الشمولية تشيخ دون أن تدرك ذلك. وكان أمالريك على حق، ومن المرجح أن ينهار النظام الذي أنشأه في عام 2000 الرئيس الروسي فلاديمير بوتن ــ وربما هذا العام ــ لنفس السبب الذي أدى إلى انهيار الاتحاد السوفييتي في عام 1991.

ينبغي لنا أن نتذكر أن انهيار الاتحاد السوفييتي لم يكن راجعاً إلى "خيانة" الرئيس السوفييتي ميخائيل جورباتشوف الإصلاحية. ولم يكن ناجماً عن هبوط أسعار النفط أو حشد الرئيس رونالد ريجان العسكري. إن الشيوعية السوفيتية كان محكوماً عليها بالزوال قبل فترة طويلة، عندما ماتت الأسطورة الشيوعية، كما توقع أمالريك، في قلوب وعقول الناس العاديين والمسؤولين على حد سواء.

في غضون ثلاثة عشر عاماً فقط، مَرّ نظام بوتن، بأسلوبه الإيديولوجي الفخم، عبر كل مراحل التاريخ السوفييتي، فتحول إلى محاكاة مبتذلة لكل من تلك المراحل.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To access our archive, please log in or register now and read two articles from our archive every month for free. For unlimited access to our archive, as well as to the unrivaled analysis of PS On Point, subscribe now.

required

By proceeding, you agree to our Terms of Service and Privacy Policy, which describes the personal data we collect and how we use it.

Log in

http://prosyn.org/AW6ydMt/ar;

Handpicked to read next

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.