eichengreen156_Jakub PorzyckiNurPhoto via Getty Images_diem Jakub Porzycki/NurPhoto via Getty Images

وهم العملات الرقمية المُشفرة المُستقرة

بيركلي - لقد قطع الجدل حول العملات الرقمية المُشفرة المستقرة شوطًا طويلاً منذ أن أعلن موقع الفيسبوك عن إطلاق تجربة لمشروع العملة الرقمية "Libra" (التي أعيدت تسميتها الآن باسم Diem) قبل عامين تقريبًا. والواقع أن الزاوية غير الواضحة في المجال الرقمي التي لم تكن مفهومة بشكل جيد في ذلك الوقت تخضع اليوم للمزيد من الفحص الدقيق من قبل محافظي البنوك المركزية والجهات التنظيمية والمستثمرين. إنها تنطوي على مخاطر هائلة، بما في ذلك التأثير على الاستقرار المالي. تتجاوز القيمة السوقية، أو العرض المتداول، لأربع عملات مُشفرة مستقرة بالدولار الأمريكي وحدها 100 مليار دولار.

لكن المزيد من التدقيق الأكثر صرامة لا يعني فهمًا أكثر شمولاً. يجب أن نبدأ بالرأي القائل بأن العملات الرقمية المُشفرة المستقرة "مضمونة بالكامل" وبالتالي فهي مستقرة بطبيعتها. والسؤال المطروح بطبيعة الحال هو: ما هي الضمانة؟

يفترض المستثمرون الساذجون في العملات النقدية المرتبطة بالدولار أن الضمان يأخذ شكل الدولارات الأمريكية أو ما يُعادلها، والتي يتم الاحتفاظ بها في البنوك الأمريكية المؤمن عليها اتحاديًا. لكن هذه الفكرة ليست صحيحة تمامًا. بعد تعرضها لانتقادات بسبب عملياتها غير الشفافة، كشفت شركة "Tether Limited" الرائدة في إصدار العملات المُشفرة المستقرة مؤخرًا أنها بالكاد تحتفظ بربع احتياطياتها من النقد والحسابات البنكية والأوراق المالية الحكومية، بينما تحتفظ بما يقرب من نصف الأوراق التجارية والعشر الآخر في سندات الشركات. والشركة الرائدة الثانية في إصدار العملات المُشفرة المستقرة من حيث رؤوس الأموال، وعملة الدولار الأمريكي، تقول فقط إنها تحتفظ باحتياطياتها في مؤسسات الودائع الأمريكية المؤمن عليها وغيرها من "الاستثمارات المُعتمدة". أيا كان ما يعنيه ذلك.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading and receive unfettered access to all content, subscribe now.

Subscribe

or

Unlock additional commentaries for FREE by registering.

Register

https://prosyn.org/aTNvofear