وأسبانيا أيضاً تنهض

مدريد ــ إن شهر يوليو/تموز سوف يدخل التاريخ الأسباني باعتباره الشهر الذي بدأ بقدر هائل من الابتهاج، الذي كان باعثه النصر الذي أحرزته أسبانيا بفوزها بكأس الأمم الأوروبية لكرة القدم لعام 2012. ولكن كل الدلائل تشير إلى أن هذا الشهر سوف ينتهي بالشكوك والتشاؤم. فقد تلاشت صورة الحشود المبتهجة، والأعلام الأسبانية التي رفرفت على السيارات والنوافذ، لكي تحل محلها صورة لحشود من المتظاهرين يحملون لافتات الاحتجاج ضد أحدث تدابير التقشف التي أقرتها الحكومة. ومع تعطل واحد من كل أربعة أسبان عن العمل، وسندات الدين الأسبانية التي تدنى تقييمها إلى ما لا يتجاوز وضع السندات غير المرغوب فيها إلا قليلا، تبدو أسبانيا وكأنها على وشك الانزلاق إلى الهاوية.

ولكن عدداً قليلاً للغاية من التحليلات تتعمق إلى ما تحت سطح الأرقام المباشرة لتقييم جوهر مواطن القوة ونقاط الضعف في أسبانيا. ويميل المراقبون اليوم إلى نسيان حقيقة مفادها أن أسبانيا كانت حتى أوائل ثمانينيات القرن العشرين مؤهلة كدولة نامية، وفقاً لمعايير البنك الدولي. والواقع أن أسبانيا، ومعها سنغافورة وأيرلندا، تمثل أكبر قصة نجاح اقتصادي في الربع الأخير من القرن العشرين. ولا ينبغي لنا أن ننسى أنه إلى جانب النقلة المذهلة التي حققتها أسبانيا في نصيب الفرد في الناتج المحلي الإجمالي (من 7284 دولار أميركي في عام 1980 إلى أكثر من 30 ألف دولار في عام 2010)، نفذت أسبانيا، تحت زعامة الملك خوان كارلوس التي لا يقدر بثمن، عملية انتقال ناجحة إلى الديمقراطية وانضمت إلى الاتحاد الأوروبي.

إن مثل هذه المنجزات الفذة تستلزم بالضرورة وجود اختلالات في التوازن وتحالفات مهمة على الصعيد السياسي؛ ورغم أنها كانت جوهرية بالنسبة للفترة الانتقالية في مرحلة ما بعد فرانكو، عندما كان الأسبان حتى ذلك الوقت يخشون إحياء الانقسامات العميقة التي أفرزتها الحرب الأهلية، فإنها لا تزال تقض مضجع البلاد حتى يومنا هذا. وعلاوة على ذلك، فقد أسفر النجاح الذي حققته أسبانيا، مقترناً بتساهل السياسة الائتمانية في منطقة اليورو، عن نشوء فقاعة مالية كان انهيارها سبباً في الكشف عن تحديات بنيوية. ونتيجة لهذا، فإن أسبانيا الآن تحتاج إلى جهد منسق من جانب مواطنيها، جهد تمتد جذوره إلى الثقة في إنجازاتهم على مدى السنوات الثلاثين الماضية.

To continue reading, please log in or enter your email address.

Registration is quick and easy and requires only your email address. If you already have an account with us, please log in. Or subscribe now for unlimited access.

required

Log in

http://prosyn.org/xgpFOYM/ar;
  1. Sean Gallup/Getty Images

    Angela Merkel’s Endgame?

    The collapse of coalition negotiations has left German Chancellor Angela Merkel facing a stark choice between forming a minority government or calling for a new election. But would a minority government necessarily be as bad as Germans have traditionally thought?

  2. Trump Trade speech Bill Pugliano/Getty Images .

    Preparing for the Trump Trade Wars

    In the first 11 months of his presidency, Donald Trump has failed to back up his words – or tweets – with action on a variety of fronts. But the rest of the world's governments, and particularly those in Asia and Europe, would be mistaken to assume that he won't follow through on his promised "America First" trade agenda.

  3. A GrabBike rider uses his mobile phone Bay Ismoyo/Getty Images

    The Platform Economy

    While developed countries in Europe, North America, and Asia are rapidly aging, emerging economies are predominantly youthful. Nigerian, Indonesian, and Vietnamese young people will shape global work trends at an increasingly rapid pace, bringing to bear their experience in dynamic informal markets on a tech-enabled gig economy.

  4. Trump Mario Tama/Getty Images

    Profiles in Discouragement

    One day, the United States will turn the page on Donald Trump. But, as Americans prepare to observe their Thanksgiving holiday, they should reflect that their country's culture and global standing will never recover fully from the wounds that his presidency is inflicting on them.

  5. Mugabe kisses Grace JEKESAI NJIKIZANA/AFP/Getty Images

    How Women Shape Coups

    In Zimbabwe, as in all coups, much behind-the-scenes plotting continues to take place in the aftermath of the military's overthrow of President Robert Mugabe. But who the eventual winners and losers are may depend, among other things, on the gender of the plotters.

  6. Oil barrels Ahmad Al-Rubaye/Getty Images

    The Abnormality of Oil

    At the 2017 Abu Dhabi Petroleum Exhibition and Conference, the consensus among industry executives was that oil prices will still be around $60 per barrel in November 2018. But there is evidence to suggest that the uptick in global growth and developments in Saudi Arabia will push the price as high as $80 in the meantime.

  7. Israeli soldier Menahem Kahana/Getty Images

    The Saudi Prince’s Dangerous War Games

    Saudi Arabia’s Crown Prince Mohammed bin Salman is working hard to consolidate power and establish his country as the Middle East’s only hegemon. But his efforts – which include an attempt to trigger a war between Israel and Hezbollah in Lebanon – increasingly look like the work of an immature gambler.