Russian Soyuz space capsule

نزع فتيل سباق الفضاء الثالث

واشنطن العاصمة ــ في حين تعكف الصين وروسيا والولايات المتحدة على صَقل قدراتها الحربية المضادة للأقمار الصناعية، تجري الجولة الثالثة من سباق "الاستيلاء على الأراضي المرتفعة" في الفضاء على قدم وساق. وهذه الجولة متميزة لأنها تضم ثلاثة متسابقين، في حين كان عدد المتسابقين في الجولتين الأولى والثانية خلال سنوات الحرب الباردة اثنين فقط. ولكن مثلها كمثل الجولتين السابقتين، تفرض جولة اليوم من سباق الفضاء مخاطر التصعيد السريع واشتداد حِدة الصراع بين القوى الكبرى. ومن الممكن أن تساعد مجموعة من القواعد البديهية في نزع فتيل الصراع في الفضاء ومنعه. ولكن للأسف، يبدو أن روسيا والصين لا رغبة لديهما في التفاوض على مدونة سلوكية لدول مسؤولة ترتاد الفضاء.

بدأ أول سباق فضاء في عام 1957، عندما أطلق الاتحاد السوفييتي سبوتنك، أول قمر اصطناعي يدور حول الأرض. وقد ارتأت إدارة الرئيس الأميركي دوايت أيزنهاور أن تترك سبوتنك والأقمار التي تلته لحال سبيلها، مدركة أن الولايات المتحدة من الممكن أن تسبق برامج الفضاء السوفييتية وأن تكسب الكثير من عدم تدمير تلك الأقمار.

كما وصل جون ف. كينيدي، خليفة أيزنهاور إلى الاستنتاج ذاته. ولكنه قطع شوطاً أبعد، فانضم إلى الاتحاد السوفييتي في تأييد القرار الصادر عن الأمم المتحدة بشأن التعاون في مجال الفضاء. بيد أن كينيدي انتبه إلى المخاطر بعد التجربة النووية الجوية التي أجرتها الولايات المتحدة في يوليو/تموز 1962 والتي تسببت عن غير قصد في تدمير ستة أقمار صناعية على الأقل، بما في ذلك بعض أقمار تابعة للاتحاد السوفييتي. وبعد بضعة أشهر، كانت أزمة الصواريخ الكوبية سبباً في تحفيز ودفع الاتفاق على حظر التجارب في الغلاف الجوي. وفي عام 1967، حوَّل الرئيس الأميركي ليندون جونسون والزعيم السوفييتي ليونيد بريجينيف قرارات الأمم المتحدة إلى معاهدة الفضاء الخارجي، التي أذنت بنهاية سباق الفضاء العسكري الأول.

To continue reading, please log in or enter your email address.

Registration is quick and easy and requires only your email address. If you already have an account with us, please log in. Or subscribe now for unlimited access.

required

Log in

http://prosyn.org/xBYXy0A/ar;
  1. Patrick Kovarik/Getty Images

    The Summit of Climate Hopes

    Presidents, prime ministers, and policymakers gather in Paris today for the One Planet Summit. But with no senior US representative attending, is the 2015 Paris climate agreement still viable?

  2. Trump greets his supporters The Washington Post/Getty Images

    Populist Plutocracy and the Future of America

    • In the first year of his presidency, Donald Trump has consistently sold out the blue-collar, socially conservative whites who brought him to power, while pursuing policies to enrich his fellow plutocrats. 

    • Sooner or later, Trump's core supporters will wake up to this fact, so it is worth asking how far he might go to keep them on his side.
  3. Agents are bidding on at the auction of Leonardo da Vinci's 'Salvator Mundi' Eduardo Munoz Alvarez/Getty Images

    The Man Who Didn’t Save the World

    A Saudi prince has been revealed to be the buyer of Leonardo da Vinci's "Salvator Mundi," for which he spent $450.3 million. Had he given the money to the poor, as the subject of the painting instructed another rich man, he could have restored eyesight to nine million people, or enabled 13 million families to grow 50% more food.

  4.  An inside view of the 'AknRobotics' Anadolu Agency/Getty Images

    Two Myths About Automation

    While many people believe that technological progress and job destruction are accelerating dramatically, there is no evidence of either trend. In reality, total factor productivity, the best summary measure of the pace of technical change, has been stagnating since 2005 in the US and across the advanced-country world.

  5. A student shows a combo pictures of three dictators, Austrian born Hitler, Castro and Stalin with Viktor Orban Attila Kisbenedek/Getty Images

    The Hungarian Government’s Failed Campaign of Lies

    The Hungarian government has released the results of its "national consultation" on what it calls the "Soros Plan" to flood the country with Muslim migrants and refugees. But no such plan exists, only a taxpayer-funded propaganda campaign to help a corrupt administration deflect attention from its failure to fulfill Hungarians’ aspirations.

  6. Project Syndicate

    DEBATE: Should the Eurozone Impose Fiscal Union?

    French President Emmanuel Macron wants European leaders to appoint a eurozone finance minister as a way to ensure the single currency's long-term viability. But would it work, and, more fundamentally, is it necessary?

  7. The Year Ahead 2018

    The world’s leading thinkers and policymakers examine what’s come apart in the past year, and anticipate what will define the year ahead.

    Order now