Fish skeleton.

قراصنة الصومال الجدد

مقديشو-لقد انعم الله على الصومال بأكبر خط ساحل في قارة افريقيا . ان مياهنا البحرية الغنية هي من اكثر المياه انتاجية في العالم حيث انها مليئة بإسماك التونا ذات الزعانف الصفراء والمارلن الازرق والدلفين والسردين ولكن لاكثر من ثلاثين عاما كانت هذه المنطقة البحرية الوفيرة مصدرا ومكانا للصراع بينما تقوم سفن الصيد الاجنبية غير القانونية وغير المنظمة والتي لا يتم التبليغ عنها بنهب مياهنا وسرقة اسماكنا وبيع صيدها في الموانىء البعيدة.

فقط قبل بضعة سنوات أشعل زحف سفن الصيد الاجنبية غير القانونية وغير المنظمة والتي لا يتم التبليغ عنها موجة من القرصنة في الصومال كلفت صناعة الملاحة البحرية العالمية مليارات الدولارات على شكل ايرادات ضائعة؟ وبينما هربت سفن الصيد الاجنبية من مياهنا ،اسرع القراصنة الصوماليون في تحويل تركيزهم على السفن الاكثر ربحا مثل سفن شحن البضائع وناقلات النفط والان بعد ان تم القضاء على معظم تلك القرصنة ،هناك ادله متزايدة بإن سفن الصيد الاجنبيية قد عادت لنهب مياهنا مرة اخرى.

لقد كشف تقرير جديد صادر عن مجموعة تأمين الثورة السمكية تحت عنوان تأمين الثروة السمكية الصومالية عن بيانات مأخوذه من الاقمار الصناعية تظهر بإن سفن الصيد الاجنبية غير القانونية وغير المنظمة والتي لا يتم التبليغ عنها تصيد اسماك اكثر من الصوماليين بثلاثة اضعاف وهم يستهدفون الاسماك الاعلى قيمة في مياهنا بينما يتركون نظراءهم الصوماليين يتنافسون على الاسماك ذات القيمة الاقل.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To continue reading, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you are agreeing to our Terms and Conditions.

Log in

http://prosyn.org/3uowjpt/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.