Huthi rebels shell attack in Aden Saleh Al-Obeidi/Stringer

لماذا تحارب السعودية في اليمن؟

الرياض ــ في الآونة الأخيرة، أثارت المملكة العربية السعودية قدرا كبيرا من الانتقادات لدورها الرائد في الحرب ضد المتمردين الحوثيين في اليمن. يسخر بعض المنتقدين من المملكة، وهي أغنى دولة عربية، لتحركها ضد أفقر دولة عربية. وزعم آخرون أن الحرب ضد الحوثيين ــ الحركة الدينية السياسية التي يقودها شيعة زيدية ــ مجرد عنصر واحد في حرب أكثر شمولا يُفتَرَض أن المملكة العربية السعودية تشنها على الشيعة.

الواقع أن المملكة العربية السعودية لا تعتزم النيل من الزيديين. فقد دعمت المملكة الأسرة المالكة الزيدية بقوة في الحرب الأهلية في اليمن في ستينيات القرن الماضي. بل جاء تحركها في اليمن ردا على الجهود الهازئة التي تبذلها إيران لاستغلال الصراع الداخلي في اليمن لبناء تحالف عسكري مع المتمردين الحوثيين ــ التحالف الذي لا يمكننا أن نتصور له هدفا غير المملكة العربية السعودية.

ومع ذلك، عندما حاول مسؤولون سعوديون تحذير المجتمع الدولي من الأنشطة التي تزاولها إيران في اليمن، قوبلت تحذيراتهم بالإنكار. وانخرط المعلقون الغربيون على وجه الخصوص في تفسيرات ملتوية ومعقدة لتجنب الاعتراف بأي تورط إيراني في الصراع، حتى مع تصاعد الأدلة التي تثبت العكس.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To continue reading, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you are agreeing to our Terms and Conditions.

Log in

http://prosyn.org/YoKn1B0/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.