birth control Africa Jonathan Torgovnik/Getty Images

حديث الجنس في غانا

لابادي، غانا - يعتبر التعليم حول الحياة الجنسية والصحة الإنجابية قضية سياسية خطيرة في العديد من الدول الغربية  فقد يتم الفوز بالإنتخابات أو خسارتها بسبب مواضيع مثل الإجهاض وقيم "الأسرة" ولكن في غانا، وفي كثير من البلدان النامية الأخرى، يعتبر تنظيم الأسرة مسألة حياة وموت ولا سيما بالنسبة للفتيات والشابات.

قبل ست سنوات، عندما كنت فتاة نشأت في حي فقير في جنوب غانا، كان من الطبيعي أن نسمع قصص المراهقات اللواتي يخضعن للاجهاض وقصص الانجاب لإطفال يبلغون من العمر 14 عاما وعن رجال في الثامنة عشر من العمر يضربون فتيات في مقتبل البلوغ لأنهن رفضن غسل ملابس شريكاتهم ولم يكن هناك أحد في موقع السلطة - مثل الآباء أو المدرسين - يشعر بالقلق لأن الضحايا هن فتيات غير متزوجات و في كثير من الأحيان دون السن القانوني للموافقة.

لقد كان هذا "طبيعيا" بالنسبة لي فالعديد من زملاء الدراسة تركوا المدرسة بعد أن حملوا وتوفي آخرون عندما إختاروا عمليات الإجهاض في أماكن غير مرخصة.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To access our archive, please log in or register now and read two articles from our archive every month for free. For unlimited access to our archive, as well as to the unrivaled analysis of PS On Point, subscribe now.

required

By proceeding, you agree to our Terms of Service and Privacy Policy, which describes the personal data we collect and how we use it.

Log in

http://prosyn.org/vlfPUsZ/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.