migrant ship Coast Guard News/Flickr

منجم ذهب الشتات

كامبريدج- ان العديد من البلدان لديها الكثير من المواطنين في الشتات ولكن ليس كثير من البلدان فخورة بمواطنيها الموجودين بالشتات ففي واقع الامر الناس عادة لا يغادرون بلدا ما عندما تكون امورهم طيبه مما يعني ان الشتات عادة ما يذكر البلد بلحظاتها الاكثر قتامة.

ان السلفادور ونيكارجوا وكوبا على سبيل المثال كان لديها اكثر من 10% من سكانها يعيشون في الخارج سنة 2010 وهذا العدد لا يأخذ بالاعتبار احفاد هولاء. ان الجزء الاكبر من تلك الهجرة حصلت في اوقات الحرب الاهلية او الثورة وفي اماكن اخرى حصلت الهجرة ضمن سياق تغيير سياسي كما حصل في اوروبا عندما انهارت الشيوعية.

ان العلاقة بين مجتمعات الشتات وأوطانها عادة ما تشتمل على مجموعة واسعة من المشاعر بما في ذلك عدم الثقة والاستياء والحسد والعداوة. ان الناس عادة ما يصفون موجة الهجرة بالعامية على انها فترة "يخسر" خلالها بلد ما نسبة معينة من سكانه.

To continue reading, please log in or enter your email address.

Registration is quick and easy and requires only your email address. If you already have an account with us, please log in. Or subscribe now for unlimited access.

required

Log in

http://prosyn.org/Xl5WYr3/ar;