pistor8_GettyImages_digitalcurrenciesfloatingwhiteline Getty Images

الرد المناسب على تهديد عملة "ليبرا"

نيويورك– بالكاد فازت خطة فيسبوك لإطلاق عملة رقمية جديدة، تحمل اسم "ليبرا"، في غضون عام واحد، بقلة قليلة من الأصدقاء. فقد كان رد فعل المنظمين، وصانعي السياسات، والأكاديميين سريعا على هذا الخبر، وكان الشك يتملكهم في ذلك. إذ سرعان ما رتبت لجان الكونغرس الأمريكية جلسات الاستماع، كما أن القضية كانت حاضرة حضورا بارزا في اجتماع مجموعة جي سبعة في فرنسا الشهر الماضي.

ويساعد تراجع سمعة موقع فيسبوك فيما يتعلق بالسهر على الحفاض على خصوصية المستخدم، في شرح بعض ردود الفعل السلبية. ومع ذلك فالمفاجأة الحقيقية كانت الإدراك المفاجئ للتهديد الذي تشكله العملات الرقمية على النظام النقدي الحالي- ليس في وقت لاحق، بل في الوقت الحالي. وكانت العملات المشفرة موجودة منذ أكثر من عقد، ولكن لم يعتمد أي منها على نطاق واسع بما يكفي لتحدي النظام الحالي. ولأن شركة فيسبوك يمكنها تعبئة أكثر من ملياري مستخدم نشط شهريًا، فبإمكانها تغيير ذلك.

والآن، وبعد أن أعلنت الشركة استعدادها لخوض غمار التحدي، يجب على الحكومات أن تغتنم الفرصة لتعزيز شكل من أشكال العملة الرقمية التي تخدم الصالح العام. وسيعترف حتى أقوى المدافعين عن النظام النقدي الحالي، بأنه لا يعمل بشكل جيد على قدم المساواة مع الجميع. وفضلا عن ذلك، فإن النظام يتراجع بوتيرة سريعة، جراء التغير التكنولوجي، الذي لا يخضع الكثير منه للتنظيم الكافي، ويمكن أن يعرض المستهلكين لمخاطر غير متوقعة.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

or

Register for FREE to access two premium articles per month.

Register

https://prosyn.org/Kzt3WOCar