35

الشعبويون والإنتاجية

نيويورك ــ منذ اندلعت الأزمة المالية العالمية عام 2008، كان نمو الإنتاجية في الاقتصادات المتقدمة ــ الولايات المتحدة وأوروبا واليابان ــ بطيئا للغاية، سواء بالأرقام المطلقة أو نسبة إلى العقود السابقة. ولكن هذا يتعارض مع وجهة النظر السائدة في وادي السليكون وغيره من مراكز التكنولوجيا العالمية، ومفادها أننا ندخل إلى عصر ذهبي جديد من الإبداع يتسم بزيادة هائلة في نمو الإنتاجية وتحسن الطريقة التي نعيش بها ونعمل. لماذا لم تظهر هذه المكاسب إذن، وما الذي قد يحدث إذا لم تظهر؟

الواقع أن الإبداعات الخارقة المفاجئة تتجلى بوضوح في ستة مجالات:

·         تكنولوجيات الطاقة، بما في ذلك أشكال جديدة من الوقود الأحفوري مثل الغاز والنفط الصخريين، ومصادر الطاقة البديلة مثل الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، وتكنولوجيات التخزين، والتكنولوجيا النظيفة، وشبكات الكهرباء الذكية.

·         التكنولوجيا الحيوية، بما في ذلك العلاج الجيني، وأبحاث الخلية الجذعية، واستخدام البيانات الضخمة للحد من تكاليف الرعاية الصحية بشكل جذري والسماح للأفراد بالحياة لفترة أطول كثيرا وفي صحة أفضل.