آخر الجماعات المسلحة

بوجوتا ــ أثناء الحرب الباردة، أثرت التوترات بين الغرب والاتحاد السوفييتي على كل بلدان العالم تقريبا. ففي مختلف أنحاء أميركا اللاتينية، ظهرت الجماعات المسلحة، التي سعت إلى زعزعة استقرار الدكتاتوريات العسكرية طلباً للديمقراطية، والحرية، والإصلاح السياسي ــ وهي الأهداف التي تصورت هذه الجماعات أنها من غير الممكن أن تتحقق بالسبل السلمية.

فبادئ ذي بدء، كانت الثورة الكوبية في عام 1959 ــ حيث نجح الثوار المسلحون في الإطاحة بالدكتاتور العسكري فولجنسيو باتيستا ــ هي التي ألهمت هذه الحركات. والواقع أن تشي جيفارا، رمز الثورة، مات في بوليفيا أثناء محاولته تصدير مشروع حرب العصابات والجماعات المسلحة.

ولكن في نهاية عام 2012، أصبحت الظروف في أميركا اللاتينية مختلفة للغاية. فالديمقراطية لم تعد الاستثناء، بل إنها القاعدة؛ فقد استسلمت الأنظمة العسكرية لقوة صناديق الاقتراع؛ وتحولت الجماعات المسلحة إلى أثر من الماضي.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To continue reading, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you are agreeing to our Terms and Conditions.

Log in

http://prosyn.org/XD0FmvY/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.