burki28_Wakil  Kohsar_AFP_Getty Images_imran khan Wakil Kohsar/AFP/Getty Images

عمران خان باكستان

كراتشي ــ سوف يصبح لاعب الكريكيت عمران خان الذي تحول إلى سياسي رئيس وزراء باكستان القادم. فقد اكتمل فرز الأصوات بعد ثلاثة أيام من الانتخابات في الخامس والعشرين من يوليو/تموز، وقاد خان حزبه، حركة إنصاف باكستان، إلى النصر. يحتاج أي حزب ــ أو ائتلاف من أحزاب ــ إلى دعم 137 عضوا في الجمعية الوطنية على الأقل حتى يتسنى دعوته لتشكيل الحكومة. وقد اقترب خان من تحقيق هذا الهدف. فبعد حصوله على 115 مقعدا، يجب أن يكون حزب حركة إنصاف باكستان قادرا على الحصول على دعم العشرات من المستقلين وأعضاء الأحزاب الأصغر حجما. ومن المرجح أن يؤدي اليمين قبل الرابع عشر من أغسطس/آب، الذي يوافق الذكرى السنوية الحادية والسبعين لمولد باكستان.

في انصياع لمشورة مستشاريه المقربين، وبمخاطبته لجماهير الناس بوصفه رئيس الوزراء المنتخب، قال خان إنه بعد أن مارس رياضة الكريكيت بات يعلم أن المباراة لا تنتهي إلى أن تُضرَب آخر كرة. لكنه ظهر في وقت لاحق على شاشة التلفزيون الوطني وهو يَعِد بباكستان جديدة.

لقد أكملت البلاد واحدة من أكبر الممارسات الديمقراطية في العالَم. ففي الإجمال، جرى تسجيل 106 مليون ناخب لاختيار أعضاء الجمعية الوطنية القادمة وأربع جمعيات إقليمية. ومِن هؤلاء، أدلى 56 مليون شخص (ما يقرب من 53% من الإجمالي) بأصواتهم. وقد اختار الناخبون 270 عضوا للجمعية الوطنية. ولأن اثنين من المرشحين قُتِلا في أعمال عنف سابقة للانتخابات فقد جرى تأجيل التصويت على اثنين من المقاعد المنتخبة بشكل مباشر. كما تم انتخاب ستين امرأة وعشرة أعضاء من أقليات دينية مختلفة بشكل غير مباشر من قِبَل الجمعيات الإقليمية الأربع، وبذلك بلغ مجموع أعضاء الهيئة التشريعية الوطنية 342 عضوا.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

Get unlimited access to PS premium content, including in-depth commentaries, book reviews, exclusive interviews, On Point, the Big Picture, the PS Archive, and our annual year-ahead magazine.

http://prosyn.org/WzgnHGp/ar;

Handpicked to read next

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.