owhite3_akindoGetty Images_businessfinanceglobe akindo/Getty Images

وعد البيانات المالية المفتوحة

سان فرانسيسكو ــ من أستراليا إلى البرازيل إلى نيجيريا والولايات المتحدة، تعكف البلدان على وضع إرشادات وضوابط تنظيمية جديدة تحكم التبادل الرقمي للبيانات المالية. يتلخص الهدف في تحفيز إنشاء أنظمة بيئية رقمية للبيانات الرقمية تعمل على تسهيل وتسريع التفاعلات بين المؤسسات المالية وعملائها من الأفراد والشركات. لكن تبني البيانات المالية المفتوحة الناجح من الممكن أن يعطي أيضا دَفـعة أكبر للناتج المحلي الإجمالي العالمي.

من خلال تمكين بيانات العملاء من التدفق بسلاسة بين المؤسسات المالية عبر واجهات برمجة التطبيقات، تعمل أنظمة البيانات المفتوحة على تقليل أو إلغاء الحاجة إلى معالجة البيانات يدويا. تُـعَـد ثقة المستهلك القوية شرطا مسبقا أساسيا لمثل هذا النظام. ولا يتسنى تأمين ذلك إلا من خلال إنشاء وسادة واقية تتألف من موافقة المستخدم، وحماية البيانات، والأمن السيبراني.

مع توفر الضمانات، من الممكن أن تصبح الفوائد كبيرة. ومن الممكن أن يكتسب الأفراد والشركات الصغيرة قدرة متزايدة على الوصول إلى الخدمات المالية؛ على سبيل المثال، من الممكن أن تساعد البيانات التي تُـظهِـر أن عميلا ملفه الائتماني بسيط لكنه يدفع المرافق والإيجار وغير ذلك من الفواتير بانتظام في تحسين فرصه في الحصول على قرض، للمرة الأولى أحيانا.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

or

Register for FREE to access two premium articles per month.

Register

https://prosyn.org/tcpJ64qar