النقود القذره والتنميه

واشنطن العاصمه- لقد احرز العالم تقدما كبيرا في العقود الاخيره في الصراع ضد الفقر ولكن وبينما سنة 2014 تشارف على نهايتها هناك مليار شخص – واحد من كل سبعة اشخاص- ما يزال يعيش على اقل من 1،25 دولار امريكي واحد باليوم .

ان القضاء على الفقر يحتاج لجهد دولي وايجاد الموارد لعمل ذلك ومن الوهله الاولى فإن ثمن ذلك باهظ للغايه فنحن نعرف ان المساعدات التنمويه لن تكون كافيه لانهاء الفقر . سوف يتطلب الامر استثمارات من القطاع الخاص وجمع الضرائب في الدول الناميه وغيرها من مصادر التمويل من اجل تحقيق ذلك .

الحقيقة هي ان هناك اموال كافيه في العالم لتحقيق ذلك . ان احد المصادر غير المتوقعه للثروة والتي يمكن ان تلعب دورا كبيرا في هو العرض الهائل للاموال القذره : الارباح غير المعلنه للشركات متعددة الجنسيات وعائدات الفساد وارباح مهربي المخدرات والاسلحه والبشر وكل تلك الاموال مخبأه في حسابات مصرفيه في الخارج "اوفشور" وفي شركات وصناديق ائتمان .

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

Get unlimited access to PS premium content, including in-depth commentaries, book reviews, exclusive interviews, On Point, the Big Picture, the PS Archive, and our annual year-ahead magazine.

http://prosyn.org/EwohP3L/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.