eichengreen141_Luiz SouzaNurPhoto via Getty Images_brazilcoronaviruslockdownclosed Luiz Souza/NurPhoto via Getty Images

إدارة أزمة الديون العالمية القادمة

بيركلي-إن العالم النامي يقف على أعتاب أسوأ أزمة ديون منذ عام 1982؛ آنذاك، كان لابد أن تمر ثلاث سنوات قبل أن يُعِد الدائنون الاستجابة المنسقة المعروفة باسم خطة بيكر، التي سميت على اسم وزير الخزانة الأمريكي جيمس بيكر. ولحسن الحظ، استجابت حكومات مجموعة العشرين بسرعة هذه المرة، داعية إلى وقف مؤقت لمدفوعات الدول المنخفضة الدخل.

ومن المتوقع، أن إعلان مجموعة العشرين قد يكون مشابها لخطة بيكر. ولكن هناك مشكلة واحدة فقط وهي أن خطة بيكر لم تنجح.

إن الأزمة التي تجتاح العالم الناشئ والنامي لم يسبق لها مثيل. إذ تدفقت أكثر من 100 مليار دولار من رأس المال من هذه الأسواق- ثلاثة أضعاف ما كان عليه في الشهرين الأولين من الأزمة المالية العالمية لعام 2008.

To continue reading, register now.

As a registered user, you can enjoy more PS content every month – for free.

Register

or

Subscribe now for unlimited access to everything PS has to offer.

https://prosyn.org/D65SW19ar