fischer195_ROBERTO SCHMIDTAFP via Getty Images_end of pax americana ROBERTO SCHMIDT/AFP via Getty Images

نهاية التاريخ المعاصر

برلين – لا أستطيع ان أتذكر في السنوات الخمس والسبعين الماضية وقتاً كان فيه مثل هذا الكم الهائل من الصدمات الكبيرة والصغيرة فالعالم اليوم يتعامل مع زيادة التغير المناخي والجائحة وحروب كبرى بالإضافة الى تصاعد التضخم وتعطل التجارة الدولية وسلاسل الإمداد ونقص حاد في الطعام والطاقة.

ان جزء كبير من تلك الاضطرابات ينبع من تنافس جديد (ومتجدد) بين القوى الكبرى ولهذا التنافس تداعيات واضحة وفوضوية الى حد كبير تجسدها حرب روسيا العدوانية على أوكرانيا. ان من يتنبأ بإن هذه الحرب ليست الا فصل من مأساة أطول لا يُعتبر من المتشائمين الذين يبشرون بالهلاك، وفي شرق آسيا فإن هناك تهديد بإن تؤدي مطالبة الصين بتايوان لتصعيد عسكري وفي الشرق الأوسط فإن برنامج إيران النووي الحالي قد يؤدي بسهولة الى اشعال صراع عسكري كبير.

باختصار ، نحن نشهد خاتمة السلام الأمريكي الذي على أساسه استمرت العلاقات الدولية لأكثر من 70 عامًا بعد الحرب العالمية الثانية علماً انه بعد ان انتصرت الولايات المتحدة الامريكية في الحربين العالميتين بالقرن العشرين تمكنت من الانتصار في الحرب الباردة التي تلت تلك الحروب وخلال تلك الفترة ضمنت الولايات المتحدة السلام والاستقرار في أوروبا- والتي كانت في حالة دمار كبيرة سنة 1945- ووضعت أسس أنظمة جديدة لتعدد الأطراف تتعلق بالتجارة والقانون الدولي والتي تم تأسيسها تحت مظلة الأمم المتحدة التي توسعت عضويتها نتيجة لانتهاء حقبة الاستعمار ولكن صعود الصين وغيرها أدى الى استبدال السلام الأمريكي -والذي من المؤكد انه لم يكن مثالياً – بواقع متعدد الأقطاب بشكل أكبر.

To continue reading, register now.

As a registered user, you can enjoy more PS content every month – for free.

Register

or

Subscribe now for unlimited access to everything PS has to offer.

https://prosyn.org/Wg5kPV1ar