Jamie Dimon, President and CEO of JPMorgan Chase SAUL LOEB/AFP/Getty Images

مشروع شركات الرعاية الصحية الأمريكية

لوند، السويد  –  في أواخر يناير/كانون الثاني، أعلنت شركات أمازون، وبيركشاير هاثاواي، وجب مورغان تشيس عن خطط لإنشاء شركة من شأنها أن تساعد موظفيها في الولايات المتحدة للحصول على الرعاية الصحية "بأسعار معقولة". وفي حين لا تزال التفاصيل غير مفهومة، إلا أن التأثير المحتمل واضح: مع وجود قوة عاملة مشتركة تضم أكثر من مليون شخص، يمكن للتعاون تحديث تنظيم وتقديم الرعاية الصحية في الولايات المتحدة وخارجها.

ومن خلال إنشاء مشروع مشترك "خال من الحوافز والقيود المفروضة على الأرباح"، تهدف المبادرة إلى القيام بشيء استثنائي: إعطاء الأولوية القصوى للمرضى. ووفقا لوارن بافيت رئيس مجلس إدارة بيركشاير هاثاواي، فإن هذا المشروع يهدف إلى خفض تكاليف الرعاية الصحية المرتفعة – وهو يعد "دودة شريطية جائعة في الاقتصاد الأمريكي"، على حد تعبيره - وفي نفس الوقت تحسين صحة ونتائج المرضى.

واليوم، فإن معظم قطاعات الرعاية الصحية في الولايات المتحدة موجهة نحو الربح، وهو ما ينعكس في جميع القرارات تقريبا، والتي يتم من خلالها تطوير الأدوية لمن يحصل على التأمين الصحي. وفي بلد يخصص ما يقرب من 18 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي في مجال الرعاية الصحية، لكنه مع ذلك يتخلف كثيرا عن البلدان الغنية الأخرى من حيث النتائج الصحية، هناك ما يفتقر إليه بوضوح. هذه هي البيئة المختلة التي تتدخل فيها الشركات العملاقة الثلاثة.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To read this article from our archive, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles from our archive every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you agree to our Terms of Service and Privacy Policy, which describes the personal data we collect and how we use it.

Log in

http://prosyn.org/IrdGfvM/ar;

Handpicked to read next

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.