saikal7_ABDULLAH DOMAAFP via Getty Images_libyawarconflictsoldier Abdullah Doma/AFP via Getty Images

مأساة ليبيا المزدوجة

بيرث- تشبه محنة ليبيا الغنية بالنفط والمقسمة إلى قبائل، محنة العديد من البلدان الأخرى التي مزقتها الحرب في الشرق الأوسط الكبير، وهي أفغانستان وسوريا واليمن. وفي كل دولة، أدى مزيج من الصراع الداخلي، والتدخل الخارجي المضلل إلى صراع طويل الأمد.

وفي إشارة إلى الغزوات الأمريكية لأفغانستان (2001)، والعراق (2003)، قال وزير الدفاع السابق، روبرت غيتس، في مذكرتهDuty (المهمة) لعام 2014، بأن الولايات المتحدة أدت أداءً حسنا في الإطاحة بنظام معين، ولكن لم يكن لديها أي فكرة عن نظام آخر يحل محله. وقال غيتس بأن السبب هو أن الولايات المتحدة أخفقت في النظر في التعقيدات الوطنية والإقليمية. وينطبق الشيء نفسه على التدخل العسكري بقيادة الناتو في ليبيا عام 2011.

إن مصادر الأزمة الليبية الحالية داخلية وخارجية. إذ تم إسقاط ديكتاتورية العقيد معمر القذافي في أكتوبر 2011، في انتفاضة شعبية خلال ما يسمى الربيع العربي. وسقط القذافي نتيجة لتدخل مسلح إنكليزي- فرنسي مدعوم من الولايات المتحدة؛ وكان مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة قد أذن به على أساس "مسؤولية حماية" الشعب الليبي.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

or

Register for FREE to access two premium articles per month.

Register

https://prosyn.org/WuS7TMwar