3

القياس الذاتي والتلاعب الذاتي

هونغ كونغ- لقد التقيت مؤخرا برجلين ممشوقي القوام قاما مؤخرا باطلاق تطبيق يتعلق بخسارة الوزن وهذا التطبيق يعطي قوائم طعام متعددة ووصفات طعام  كما انه يعرض البدائل ان كان المستخدم لا يحب طعام معين . ان هولاء الرجلين يعملان في برمجة الحاسوب ولا يفهمان كثيرا بالسوق المستهدف كما ان هولاء لم يقوموا بالقرأءة كثيرا في المادة ذات العلاقة.

يجب ان اعترف انني ذهلت بمدى جهل هولاء بالتغذية وبعلم النفس وبدينامية اللعبة وحتى بالمجلات النسائية . نعم ، ان نواياهم طيبة ويشعرون بألم المستخدمين . لقد قال احدهم :" نحن نتلقى الرسائل وفي احدى تلك الرسائل قالت احدى السيدات انها تتبع قوائم الطعام بشكل صحيح ولكنها عندما تستيقظ في منتصف الليل تذهب الى الثلاجه000 وانا لا اعرف ماذا اقول لها ."

Chicago Pollution

Climate Change in the Trumpocene Age

Bo Lidegaard argues that the US president-elect’s ability to derail global progress toward a green economy is more limited than many believe.

حسنا ، في البداية يمكن ان يقترح لتلك السيدة ان لا تحضر الحلويات للمنزل من اجل تجنب الاغراءات او ان تدخر جزءا من وجباتها اليومية من اجل تناول وجبة طعام خفيفة في منتصف الليل. ان الفكرة ليست ان تكون علميا او دقيقا بشكل مبالغ به ولكن ان تساعد الناس من اجل تغيير عاداتهم .

انا افكر بهذا التحدي كثيرا هذه الايام نظرا لان شركتي الجديدة "مجلس تنسيق المبادرة الصحية " تهدف (جزئيا) لمساعدة الناس ليعملوا ذلك على نطاق واسع بالرغم من اننا نريد التركيز على عدد قليل من المجتمعات. ان النقطة هنا هو ليس ان نحول كل شخص الى شحص مهووس بعدد السعرات الحرارية او بالوزن او بالرياضة ولكن ان نجعلهم افضل في التلاعب بانفسهم .

ان اسلوب عمل ذلك هو استبدال الاغراءات بالخيارات السليمة. اعطي الناس مبادىء عامة وليس كتيبات تتضمن ارشادات عن المنتج . اقترح عادات جديدة من اجل استبدال العادات القديمة . دع الناس يرون بانفسهم كيف يتم التلاعب بهم من قبل الاعلانات وتركيبات المنتجات ووسائل الاعلام من اجل ان يشتروا اكثر ويستهلكوا اكثر ويريدوا اكثر .

أما في مجال الحمية والتغذية ، هناك جدل اساسي بين اولئك الذين يحصون السعرات الحرارية وانصار ان تكون هناك حمية محددة سواء كانت تلك الحمية تعتمد على دهون اقل او كيربوهيدرات اقل او شراء خط منتجات مركبة مكلفة تخص شخص ما. ان المسألة هنا ليست ما اذا كانت حمية ما ناجحة بشكل عام ( علما ان بعضا منها غير صحي ) ولكن المسألة هنا هي ما اذا كان باستطاعة المزيد من الاشخاص وليس عدد قليل من الناس اتباع مثل هذه الحمية لفترة طويلة.

ان السعرات الحرارية مهمة ففيزياء الطاقة تعمل حتى في الجسم البشري لكن نوعية الطعام الذي تأكله ومتى تأكله تؤثر على مدى شعورك بالجوع (وهكذا التحكم الذاتي لديك ) وما اذا كنت تستخدم السعرات الحرارية التي تأكلها او تحولها الى دهون حتى لو كنت ما تزال تشعر بالجوع (ان السكر هو المجرم الرئيس كما ذكر روبرت لوستيج في كتابة فات شانس ).

ان مقاربتنا في شركة مجلس تنسيق المبادرة الصحية هو مساعدة الناس على ان يكتشفوا بانفسهم ما الذي يصلح بالنسبة لهم . يمكن استخدام اطباق طعام اصغر او ابقاء الاغراءات خارج المنزل او المخزن او مكان العمل او اتباع المبدأ الذي اصبح عصريا بشكل متزايد(مع انه مبدأ قديم ) وهو تناول طعام الافطار كملك وطعام الغداء كأمير وطعام العشاء كفقير . ان هناك ايضا تكتيك بسيط وهو تقييد خياراتك بشكل مسبق عندما تكون لديك القوة لعمل ذلك . تجنب ان تتسوق من اجل شراء الطعام وانت جائع . اخبر النادل مقدما انك لا تريد ان تطلب الحلوى .

اقرأ كتاب بريدكتبلي ارراشونال لمؤلفه دان اريلي وطبقه على صحتك وسلوكك وكما ذكر اريلي في كتابه فالنصائح العامة عادة ما تكون غير مفيدة بالمرة فالأفراد يحتاجون لحيل خاصة بهم وكل شخص يعرف ما هو الشيء الذي سوف ينجح معه لو فكر فعلا في ذلك .

على سبيل المثال ، انا اواجه معضلات خاصة بي واقوم بتجاربي الخاصة فعلى سبيل المثال انا عندي حالة صحية تبدو خطيرة وهي تدعى بارت ايسوفاجوس وهي عبارة عن جروح حول مدخل معدتي والتي تم اكتشافها بالصدفة ( خلال اختبارات طبية من اجل تدريبي كرائد فضائي). لا يعرف الكثير عن هذه الحالة ولكن ربما انه ليس من الحكمة ان اقوم بالسباحة كما افعل كل صباح مع وجود قهوة في معدتي ولكن مدة السباحة لدي تكون افضل بعد ان اتناول القهوة وعليه فإنني اغامر في الصباح عندما اكون متعبة بالفعل والا فلا.

بالنسبة للعديد من الناس فإن التطور الكبير القادم هو تحليل الدم السطحي الذي لا يخترق الجسد وذلك حتى يستطيع كل شخص ان يفحص دمه  وليس فقط مرضى السكري الذين لديهم الدافع للقيام بذلك وان يفهم كل شخص الكيمياء الايضية الموجودة عنده. فمثلا ماذا تفعل الكعكة المحلاة بنسبة السكر في دمك ؟ لو كان لستج محقا واكل السكر فعلا يجعلك جائعا فأنه سيكون بامكانك ان ترى آليات ذلك بنفسك.

انا لا اتوقع ان يحمل كل شخص جهاز لمراقبة السكر في الدم فمن المؤكد ان مرضى السكري يرغبون بالتخلص من تلك الاجهزة مثل رغبتهم بأكل السكر ولكن لو استطاعت شركة تنسيق المبادرة الصحية ان تجعل مجموعة من اطفال المدارس يدرسون كيفية عمل السكر في الجسد فإن من المرجح ان ينشروا ما تعلموه في كافة ارجاء مجتمعاتهم ولاصدقائهم وعائلاتهم .

ان من الممكن ان يبدأ الناس بتجارب تتعلق بالنوم. ان هناك العديد من الاختبارات الصغيرة التي بامكانك ان تقوم بها من اجل مقارنة اداءك بعد فترات مختلفة من النوم . لقد وجدت انه من الاسهل علي كثيرا ان اترك الحفلات في وقت مبكر منذ ان بدأت بعمل تلك الاختبارات . كم من المحادثات التي تجريها وانت في حالة سكر سوف تعوض عن الانخفاض في معدل الذكاء لديك وحتى لو كان ذلك بشكل مؤقت في اليوم التالي ؟

Fake news or real views Learn More

ان كل هذه الحيل الصغيرة هي في واقع الامر حيل لكن نظرا لكونها حيل تطبقها على نفسك فإن من الممكن ان تجعلك تلك الحيل تشعر بانك تسيطر على الامور بدلا من ان يتم التلاعب بك.

أنا لا اعلم المقاربة الصحيحة لكل انسان . ان النقطة هي ان نحرر الناس من اجل ان يجدوا الدرب الذي سوف يسيرون عليه بدلا من ان نقيدهم ببروتوكول صحي جديد قد يناسبهم وقد لا يناسبهم. ان الطريقة لعمل ذلك هو بالمزيد من المعلومات – ليس من الكتب او المقالات المطلعه ولكن من خلال ادراك العادات التي يمكن ان تؤدي لأن يجد المرء اجوبة تخصه هو عن اسئلة ابدية تتعلق بالحرية والتحكم بالنفس .