ثورة الكويت البرلمانية

أصابت العالم حالة من الذهول في أعقاب انتصار حماس في الانتخابات الفلسطينية. وهناك الآن تأكيد آخر على القوة الديمقراطية والبرلمانية، ولكنه هذه المرة قادم من دولة الكويت التي يحكمها المشايخ في الخليج، والتي تمتلك 10% من إجمالي الاحتياطي العالمي من النفط. وقد يتضح أن هذا الحدث القادم من الكويت لا يقل أهمية عما جرى في فلسطين. ذلك أن كافة الدلائل تؤكد أن موجة الديمقراطية في الكويت لا ارتداد لها، وأن تأثير هذه التغييرات سوف يمتد إلى ما هو أبعد من الكويت فيشمل كافة دول الخليج الغنية بالنفط، والتي يحكمها أيضاً الأمراء والمشايخ.

والحقيقة أن هؤلاء الحكام قد أصبح لديهم اليوم الكثير مما ينبغي عليهم أن يتأملوه ملياً. ففي أعقاب وفاة حاكم الكويت الشيخ جابر الصباح في الخامس عشر من يناير 2006 ساد البلاد انزعاج وطني لم يسبق له مثيل، ولقد أدى هذا إلى تنازل خليفته المعين سعد آل صباح السريع عن الحكم. والواقع أن عائلة آل صباح لم تتلق قط مثل هذه الضربة طيلة حكمها للكويت والذي دام لقرنين من الزمان.

كانت العادة قد جرت (طبقاً لاتفاق تكتيكي) على أن يتناوب فرعان متنافسان من عائلة آل صباح (آل جابر وآل سالم) حكم الكويت. وكانت الخلافة دوماً شأناً مقتصراً على العائلة، ولم تخرج النزاعات من خلف الأبواب المغلقة قط. ولكن بوفاة الشيخ جابر الصباح، فإن الخلافة لم تكن عرضة لحوار عام محموم فحسب، بل إن الصحافة الكويتية والبرلمان أيضاً كانا من بين العوامل الرئيسية في تحديد نتائج الأحداث.

To continue reading, please log in or enter your email address.

Registration is quick and easy and requires only your email address. If you already have an account with us, please log in. Or subscribe now for unlimited access.

required

Log in

http://prosyn.org/AOE4pNx/ar;
  1. An employee works at a chemical fiber weaving company VCG/Getty Images

    China in the Lead?

    For four decades, China has achieved unprecedented economic growth under a centralized, authoritarian political system, far outpacing growth in the Western liberal democracies. So, is Chinese President Xi Jinping right to double down on authoritarianism, and is the “China model” truly a viable rival to Western-style democratic capitalism?

  2. The assembly line at Ford Bill Pugliano/Getty Images

    Whither the Multilateral Trading System?

    The global economy today is dominated by three major players – China, the EU, and the US – with roughly equal trading volumes and limited incentive to fight for the rules-based global trading system. With cooperation unlikely, the world should prepare itself for the erosion of the World Trade Organization.

  3. Donald Trump Saul Loeb/Getty Images

    The Globalization of Our Discontent

    Globalization, which was supposed to benefit developed and developing countries alike, is now reviled almost everywhere, as the political backlash in Europe and the US has shown. The challenge is to minimize the risk that the backlash will intensify, and that starts by understanding – and avoiding – past mistakes.

  4. A general view of the Corn Market in the City of Manchester Christopher Furlong/Getty Images

    A Better British Story

    Despite all of the doom and gloom over the United Kingdom's impending withdrawal from the European Union, key manufacturing indicators are at their highest levels in four years, and the mood for investment may be improving. While parts of the UK are certainly weakening economically, others may finally be overcoming longstanding challenges.

  5. UK supermarket Waring Abbott/Getty Images

    The UK’s Multilateral Trade Future

    With Brexit looming, the UK has no choice but to redesign its future trading relationships. As a major producer of sophisticated components, its long-term trade strategy should focus on gaining deep and unfettered access to integrated cross-border supply chains – and that means adopting a multilateral approach.

  6. The Year Ahead 2018

    The world’s leading thinkers and policymakers examine what’s come apart in the past year, and anticipate what will define the year ahead.

    Order now