إعادة النظر في ادارة الصناعة الدوائية

زيورخ- ان الاحتياجات الصحية للعالم تتغير بشكل دراماتيكي . ان الاتجاهات الديمغرافية والتحول في انماط الامراض والتمويل الحكومي الضعيف تضيف اعباء جديدة على انظمة الرعاية الصحية وسواء في الدول المتقدمة او النامية لا يمكن تلبية المتطلبات الجديدة لو استمرت الرعاية الصحية بالعمل بنفس الطريقة. ما نحتاجه هو نماذج جديدة للادارة تعمل على توزيع المخاطر وتتبنى رؤية اكثر شمولية للصحة وتتعامل مع احتياجات افقر فئات البشر في ارجاء العالم.

ان التغيرات الديمغرافية تشكل تحديات كبيرة للتخطيط الصحي طويل المدى في بلدان العالم فبحلول سنة 2050 سوف يكون عدد الناس في العالم الذين تتجاوز اعمارهم الستين يتجاوز عدد الاطفال الذين تقل اعمارهم عن 15 سنة كما ان ثلاثة بلايين شخص اضافي سوف ينضمون الى الطبقة الوسطى العالمية خلال العقدين القادمين مما سوف يغير من انواع المسائل الصحية التي تواجه البلدان وكيفية تمويل الرعاية الصحية.

وفي الوقت نفسه فإن الأمراض غير المعدية مثل السرطان وامراض القلب والسكري في ارتفاع كما ان الامراض التي كانت تعتبر قاتلة في السابق مثل مرض الايدز قد اصبحت اكثر قابلية للعلاج بحيث اصبحت تعتبر من الامراض المزمنة.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To read this article from our archive, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you are agreeing to our Terms and Conditions.

Log in

http://prosyn.org/qpN9WeZ/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.