بيكيتي والمنتفعون المفقودون

كمبريدج ــ الواقع أن أغلب التعليقات في استعراض كتاب توماس بيكيتي، رأس المال في القرن الحادي والعشرين، كُتِبَت بالفعل منذ صعوده المذهل إلى رأس قوائم الكتب الأكثر مبيعاً في شهر إبريل/نيسان. بيد أنني رأيت أنه من الحكمة أن أقرأ الكتاب بالكامل قبل عرض أي أفكار عنه. وقد استغرق الأمر خمسة أشهر، ولكنني انتهيت من قراءته أخيرا.

من بين الأمور التي يشترك فيها هذا الكتاب مع كتاب رأس المال لكارل ماركس أنه يخدم كنقطة تجميع لأولئك المعنيين بالتفاوت بين الناس بصرف النظر عن فهمهم للحجج التي يسوقها بيكيتي في كتابه أو اتفاقهم معها. ومن الإنصاف أن نذكر هنا أنه في حين كان أقل القليل من ما كتبه ماركس يستند إلى إحصاءات اقتصادية تم جمعها بعناية ودقة، وكان الكثير منه غريبا، فإن قدراً كبيراً من ما يكتبه بيكيتي يعتمد على إحصاءات اقتصادية مجموعة بعناية ودقة، وأقل القليل منه غريب.

في الولايات المتحدة، كان التفاوت بين الناس في الدخل في ارتفاع وفقاً لأغلب المقاييس منذ عام 1981، وبحلول عام 2007 بلغ التفاوت تقريباً الذروة التي سجلها في أوائل القرن العشرين. ويصدق نفس القول على المملكة المتحدة وكندا وأستراليا. ففي هذه البلدان سجل التفاوت في الدخول انخفاضاً حاداً في الفترة من عام 1914 إلى عام 1950، كما حدث في فرنسا وألمانيا واليابان والسويد. ولكن في المجموعة الأخيرة، أصبح توزيع الدخل الآن أقرب إلى المساواة مقارنة بما كان عليه عندما بلغ ذروة التفاوت قبل مائة عام.

To continue reading, please log in or enter your email address.

Registration is quick and easy and requires only your email address. If you already have an account with us, please log in. Or subscribe now for unlimited access.

required

Log in

http://prosyn.org/p607QPG/ar;
  1. An employee works at a chemical fiber weaving company VCG/Getty Images

    China in the Lead?

    For four decades, China has achieved unprecedented economic growth under a centralized, authoritarian political system, far outpacing growth in the Western liberal democracies. So, is Chinese President Xi Jinping right to double down on authoritarianism, and is the “China model” truly a viable rival to Western-style democratic capitalism?

  2. The assembly line at Ford Bill Pugliano/Getty Images

    Whither the Multilateral Trading System?

    The global economy today is dominated by three major players – China, the EU, and the US – with roughly equal trading volumes and limited incentive to fight for the rules-based global trading system. With cooperation unlikely, the world should prepare itself for the erosion of the World Trade Organization.

  3. Donald Trump Saul Loeb/Getty Images

    The Globalization of Our Discontent

    Globalization, which was supposed to benefit developed and developing countries alike, is now reviled almost everywhere, as the political backlash in Europe and the US has shown. The challenge is to minimize the risk that the backlash will intensify, and that starts by understanding – and avoiding – past mistakes.

  4. A general view of the Corn Market in the City of Manchester Christopher Furlong/Getty Images

    A Better British Story

    Despite all of the doom and gloom over the United Kingdom's impending withdrawal from the European Union, key manufacturing indicators are at their highest levels in four years, and the mood for investment may be improving. While parts of the UK are certainly weakening economically, others may finally be overcoming longstanding challenges.

  5. UK supermarket Waring Abbott/Getty Images

    The UK’s Multilateral Trade Future

    With Brexit looming, the UK has no choice but to redesign its future trading relationships. As a major producer of sophisticated components, its long-term trade strategy should focus on gaining deep and unfettered access to integrated cross-border supply chains – and that means adopting a multilateral approach.

  6. The Year Ahead 2018

    The world’s leading thinkers and policymakers examine what’s come apart in the past year, and anticipate what will define the year ahead.

    Order now