Indonesia,  Diarrhoea from polluted water Oka Budhi/Getty Images

ثلاث طرق لتحسين صحة الطفل

سياتل- لقد خطى المجمتع الدولي خلال الخمس عشرة سنة المنصرمة خطوات كبيرة في مجال تحسين صحة الطفل ولكن مع وفاة ملايين الأطفال تحت عمر الخامسة كل عام من أمراض يمكن الوقاية منها وعلاجها مثل الإسهال والإلتهاب الرئوي فإن المهمة هي أبعد ما تكون عن الإكتمال .

إن معظم الناس يعتقدون أن الملاريا أو حتى مرض نقص المناعة المكتسبة/الايدز هي من أكبر قاتلي الإطفال ولكن في واقع الأمر يعتبر الإسهال والإلتهاب الرئوي من أكبر التهديدات لحياة الأطفال  وهذا الوضع مستمر منذ 30 عاما وهي الفترة التي بدأنا فيها متابعتهما وطبقا للتقرير المتعلق بوضع الإلتهاب الرئوي والإسهال لسنة 2016 والذي تم نشره مؤخرا تسبب المرضان في وفاة 1،4 مليون طفل خلال السنة الماضية وربع تلك الوفيات حدثت لإطفال تقل أعمارهم عن خمسة أعوام ولقد أوقع المرضان أكبر خسائرهما في جنوب آسيا ومنطقة جنوب الصحراء الإفريقية.

إن التعامل مع أكبر قاتلين للإطفال عالميا قد تبدو مهمة صعبة للغاية ولكن لدينا كل المعرفة التي نحتاجها للقيام بإستجابة فعالة ونحن بالفعل نعلم ما هي الفيروسات وأنواع البكتيريا والطفيليات التي نحتاج لإستهدافها وما هي التدخلات التي يمكن أن تنجح وما هي البلدان الأكثر حاجة لها.

To continue reading, please log in or enter your email address.

Registration is quick and easy and requires only your email address. If you already have an account with us, please log in. Or subscribe now for unlimited access.

required

Log in

http://prosyn.org/IgPGcqr/ar;