الفهم الصحيح للعولمه

اكسفورد- ان اخر الدلائل تشير الى ان معظم العالم قد دخل في فترة تتميز بانخفاض التقلبات في الاسواق الماليه ولكن هذا لا يعني التهاون فمن المحتمل ان هناك اوقات مضطربه تنتظرنا مستقبلا.

خلال الخمسة والعشرين سنة الماضيه فإن العولمة والتي تحركها التقنية والتي تميزت بالاندماج الواقعي والافتراضي للاقتصاد العالمي بما في ذلك فتح اسواق جديده قد ساهمت في أسرع زيادة في الدخول والسكان في التاريخ ولكن بينما خلقت العولمه فرص غير مسبوقه فإنها قد اطلقت شكل جديد من المخاطر المنهجيه وهو شكل قد يؤدي الى تدمير المؤسسات السياسيه والاقتصادات الوطنيه.

ان المخاطر المنهجيه هي امر طبيعي بالنسبة للعولمه فالمزيد من الانفتاج والاندماج يزيد بالضرورة من امكانية انتشار الازمات وزيادة الصدمات .

To continue reading, please log in or enter your email address.

To read this article from our archive, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you agree to our Terms of Service and Privacy Policy, which describes the personal data we collect and how we use it.

Log in

http://prosyn.org/UUWNEc1/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.