nye216_ALEX EDELMANAFP via Getty Images_china uyghur protest Alex Edelman/AFP via Getty Images

بايدن وحقوق الإنسان

كمبريدج ـ خلال الحياة المهنية الطويلة لجو بايدن في مجلس الشيوخ الأمريكي، حقق إنجازات عظيمة من خلال دعم حقوق الإنسان باعتباره هدفًا من أهداف السياسة الخارجية الأمريكية. واليوم، بصفته رئيسًا، يتم اختبار التزام بايدن في هذا الصدد.

تتضمن السياسة الخارجية مُقايضات بين العديد من القضايا، بما في ذلك قضايا الأمن والمصالح الاقتصادية وغيرها من القيم. ومع ذلك، عندما يتعلق الأمر بحقوق الإنسان، غالبًا ما تُثير المقايضات اتهامات بالنفاق أو السخرية.

لنأخذ على سبيل المثال مقتل الصحفي السعودي المُعارض جمال خاشقجي في القنصلية السعودية في اسطنبول عام 2018. فقد تم انتقاد الرئيس السابق دونالد ترامب لتجاهله أدلة واضحة على جريمة وحشية من أجل الحفاظ على علاقات جيدة مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، المعروف أيضًا باسم مُختصر "إم بي إس".

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

or

Register for FREE to access two premium articles per month.

Register

https://prosyn.org/kRs795Uar