Mark Wallheiser/Stringer

كيف قد يُضعِف ترامب أميركا

كمبريدج ــ أعرب دونالد ترامب، مرشح الحزب الجمهوري المفترض لمنصب رئيس الولايات المتحدة، عن تشككه العميق في قيمة التحالفات التي تقيمها أميركا. ومن الواضح أن نظرته للعالم تعود إلى القرن التاسع عشر.

في ذلك الوقت، كانت الولايات المتحدة تتبع نصيحة جورج واشنطن في ما يتصل بتجنب "تشابك الشراكات" وملاحقة مبدأ مونرو الذي يركز على مصالح الولايات المتحدة في نصف الكرة الغربي. ومع الافتقار إلى جيش نظامي كبير (عندما كانت قواتها البحرية في سبعينيات القرن التاسع عشر أصغر من قوات شيلي)، لعبت الولايات المتحدة دورا ثانويا في توازن القوى العالمي في القرن التاسع عشر.

ثم تغير كل هذا بشكل حاسم مع دخول أميركا الحرب العالمية الأولى، عندما قرر وودرو ويلسون مخالفة التقاليد المتبعة وإرسال قوات أميركية للقتال في أوروبا. وعلاوة على ذلك، اقترح إنشاء عصبة الأمم لتنظيم الأمن الجماعي على أساس عالمي.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To continue reading, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you are agreeing to our Terms and Conditions.

Log in

http://prosyn.org/tpbz7VX/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.