new york stock exchange floor traders Spencer Platt/Getty Images

لماذا ارتفعت أسعار الفائدة الأميركية، ولماذا تواصل الارتفاع؟

كمبريدج ــ كانت أسعار الفائدة الطويلة الأجل في الولايات المتحدة تتجه نحو الارتفاع، ومن المرجح أن تواصل اتجاهها الصاعد. على مدار الأشهر العشرين الفائتة، تضاعف العائد على سندات الخزانة ذات العشر سنوات، من 1.38% إلى 2.94%. ولكن لماذا يحدث هذا؟

يرجع نحو نصف الارتفاع الذي بلغ 1.56 نقطة مئوية إلى زيادة في أسعار الفائدة الحقيقية، قياسا على سندات الخزانة لعشر سنوات المربوطة بالتضخم، والتي ارتفع عائدها الحقيقي المتوقع من صِفر في يوليو/تموز 2016 إلى 0.82% الآن. ويعكس النصف الآخر من ارتفاع سعر الفائدة الزيادة في معدل التضخم المتوقع من 1.38% إلى 2.12%.

تخلف أسعار الفائدة المرتفعة والمتزايدة الارتفاع تأثيرات مهمة على الاقتصاد، وخاصة على أسعار الأسهم والمساكن. ولأن أسعار الفائدة الشديدة الانخفاض خلال العقد الماضي تسببت في دفع أسعار الأسهم إلى الارتفاع إلى مستويات غير مسبوقة، فإن التحول إلى أسعار فائدة أعلى من شأنه أن يؤدي إلى إبطاء أسعار الأسهم ثم خفضها. ويشكل مستوى أسعار الفائدة الحقيقية أهمية خاصة لأسعار الأسهم، لأن التضخم الأعلى يرفع الأرباح الاسمية على النحو الذي يعوض عن عنصر التضخم في أسعار الفائدة الأعلى.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To read this article from our archive, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you agree to our Terms of Service and Privacy Policy, which describes the personal data we collect and how we use it.

Log in

http://prosyn.org/qwJ1tyZ/ar;

Handpicked to read next

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.