Skip to main content

koff2_GettyImages_nurseholdingipaddigitalbody Getty Images

كيف يمكن للذكاء الصناعي ان يساعدنا في فك شفرة المناعة البشرية

نيويورك- لقد حضرت حفل عشاء مؤخرا تخلله توزيع للجوائز في اكاديمية نيويورك للعلوم حيث استمعت الى جيمس ب اليسون وهو يقول للحضور المتابع بشغف لكلمته ان اكتشافاته التي حققت اختراقا في المعالجة المناعية للسرطان جاءت ليس من خلال التركيز على السرطان بل من الابحاث الاساسية التي امتدت لعقود من اجل فهم كيف يعمل نظام المناعة وبعد تلك المحاضرة باسابيع تم منح اليسون وزميله المتخصص في علم المناعة تاسكو هونجو جائزة نوبل للطب لسنة 2018.

لسنوات عديده درس اليسون وزملائه احد البروتينات الذي كان يكبح النظام المناعي حيث ادركوا ان التخلص من هذه المكابح أو الفرامل يعني اطلاق العنان للنظام المناعي من اجل مهاجمة وتدمير الاورام وبشكل مستقل حدد هونجو وزملاءه بروتينا اخر يقوم بنفس المهمة . لقد أدت تلك الدراسات الاساسية الان الى تطوير علاجات مناعية جديدة وقوية تعتبر فعالة ضد السرطان.

لكن ما يزال لدينا الكثير لنتعلمه فبالنسبة لبعض المرضى الذين يعانون من سرطانات معينة فإن العلاج المناعي أحدث ثورة وبفضله فإن الأشخاص الذين كانوا على وشك الموت تمكنوا من ان يعيشوا حياة صحية مع عدم وجود اثار ظاهرة للمرض ولكن ثورة العلاج المناعي ما تزل في بدايتها ولإسباب ما تزال غير واضحة فإن العديد من السرطانات والمرضى لا يستيجبون للعلاج . ان جزء من المشكلة كما يتفق العلماء بشكل متزايد هو عدم وجود فهم حاليا لكيفية قيام نظام المناعة البشرية بمحاربة المرض . لقد رأيت ذلك على الطبيعة وذلك من خلال عقود من العمل لتطوير لقاح لفيروس نقص المناعة المكتسبة/الايدز وهو هدف ما يزال صعب المنال.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

Get unlimited access to PS premium content, including in-depth commentaries, book reviews, exclusive interviews, On Point, the Big Picture, the PS Archive, and our annual year-ahead magazine.

https://prosyn.org/i6vW8E6/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated Cookie policy, Privacy policy and Terms & Conditions