rey2_krisanapong detraphiphatGetty Images_financeclimatechange krisanapong detraphiphat/Getty Images

انتبهوا إلى البجعة الخضراء

لندن ــ صاغ خبير الإحصاء نسيم نيكولاس طالب مصطلح "البجعة السوداء" لوصف أحداث بعيدة الاحتمال ويصعب التنبؤ بها والتي قد تخلف تأثيرا هائلا على الاقتصاد. والآن، أدخل مؤلفو تقرير حديث في تصنيف التمويل عبارة "البجعات الخضراء": أحداث ناجمة عن تغير المناخ وخسارة التنوع البيولوجي.

بوسعنا أن نقول إن ظهور البجعات الخضراء يمكن التنبؤ به أكثر من البجعات السوداء، لأن تغير المناخ يجعلها حتمية لا مفر منها. لكننا لن نجد مقارنات تاريخية تساعدنا في فهم الكيفية التي قد تؤثر بها المخاطر المناخية والبيئية مثل الأعاصير وحرائق الغابات والجفاف والفيضانات، على النظام المصرفي، أو صناعة التأمين، أو أي عدد من الأنشطة الاقتصادية الأخرى.

مع إعادة تخصيص النشاط الاقتصادي من الوقود الأحفوري إلى مصادر الطاقة النظيفة، ستختفي بعض الأنشطة وتظهر أنشطة أخرى، وسوف تنخفض قيمة "الأصول العالقة". ورغم أن هذه العملية ضرورية، فمن الأهمية بمكان أن تُـدار بطريقة لا تؤدي إلى خلق حالة من عدم الاستقرار في النظام المالي.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

or

Register for FREE to access two premium articles per month.

Register

https://prosyn.org/tBbWlFFar