Greek Parliament Athens Kostas Pikoulas/ZumaPress

لا تُقرِض أصدقاءك في اليورو

ميونيخ ــ بعد عِدة أشهر من الألعاب وسياسة حافة الهاوية، وبعد أسبوع واحد فقط من رفض الناخبين اليونانيين لشروط حزمة الإنقاذ التي بلغت قيمتها 7.5 مليار يورو (8.2 مليار دولار أميركي)، جاءت النهاية سريعة. فقد اتفق زعماء منطقة اليورو على بدء المفاوضات على حزمة أكبر كثيراً بقيمة 86 مليار يورو، أي ما يقرب من نصف الناتج المحلي الإجمالي في اليونان. ولكن من المؤسف أن هذه الصفقة تكشف عن عزم أوروبا الواضح على إعادة تمثيل نفس المأساة في المستقبل.

على مدى السنوات الخمس الماضية، تدفق مبلغ ضخم (344 مليار يورو) من الدائنين الرسميين مثل البنك المركزي الأوروبي وصندوق النقد الدولي إلى خزائن الحكومة اليونانية والبنوك التجارية في البلاد. ولكن بعد ستة أشهر من المفاوضات شبه العقيمة، تمكن الإرهاق من الجميع وكانت الأعياد والعطلات على الأبواب؛ وعلى هذا فإن الشروط الفعلية لخطة الإنقاذ اليونانية الجديدة لم تمنح القدر الكافي من الاهتمام. ورغم أن مرفق الاستقرار المالي الأوروبي أعلن رسمياً إفلاس اليونان في الثالث من يوليو/تموز، فقد أرجأ زعماء منطقة اليورو اتخاذ القرار بشأن الإفلاس إلى وقت لاحق مرة أخرى.

الواقع أن الاتفاق الأخير كان كافياً لإيقاف، أو على الأقل تعطيل أكبر أزمة فيث منطقة اليورو حتى يومنا هذا، والتي بلغت ذروتها بفترة غير مسبوقة من الكراهية، والمهانة، والإذلال، والمضايقات، والابتزاز داخل أوروبا. والواقع أن اليونان اقتربت بشدة من الانسحاب من منطقة اليورو.

To continue reading, please log in or enter your email address.

Registration is quick and easy and requires only your email address. If you already have an account with us, please log in. Or subscribe now for unlimited access.

required

Log in

http://prosyn.org/cn7hcpM/ar;
  1. An employee works at a chemical fiber weaving company VCG/Getty Images

    China in the Lead?

    For four decades, China has achieved unprecedented economic growth under a centralized, authoritarian political system, far outpacing growth in the Western liberal democracies. So, is Chinese President Xi Jinping right to double down on authoritarianism, and is the “China model” truly a viable rival to Western-style democratic capitalism?

  2. The assembly line at Ford Bill Pugliano/Getty Images

    Whither the Multilateral Trading System?

    The global economy today is dominated by three major players – China, the EU, and the US – with roughly equal trading volumes and limited incentive to fight for the rules-based global trading system. With cooperation unlikely, the world should prepare itself for the erosion of the World Trade Organization.

  3. Donald Trump Saul Loeb/Getty Images

    The Globalization of Our Discontent

    Globalization, which was supposed to benefit developed and developing countries alike, is now reviled almost everywhere, as the political backlash in Europe and the US has shown. The challenge is to minimize the risk that the backlash will intensify, and that starts by understanding – and avoiding – past mistakes.

  4. A general view of the Corn Market in the City of Manchester Christopher Furlong/Getty Images

    A Better British Story

    Despite all of the doom and gloom over the United Kingdom's impending withdrawal from the European Union, key manufacturing indicators are at their highest levels in four years, and the mood for investment may be improving. While parts of the UK are certainly weakening economically, others may finally be overcoming longstanding challenges.

  5. UK supermarket Waring Abbott/Getty Images

    The UK’s Multilateral Trade Future

    With Brexit looming, the UK has no choice but to redesign its future trading relationships. As a major producer of sophisticated components, its long-term trade strategy should focus on gaining deep and unfettered access to integrated cross-border supply chains – and that means adopting a multilateral approach.

  6. The Year Ahead 2018

    The world’s leading thinkers and policymakers examine what’s come apart in the past year, and anticipate what will define the year ahead.

    Order now