money stethoscope  gerenme/Getty Images

إعادة تمويل الصندوق العالمي

نيويورك ــ لا شك أن الإجراء الأكثر أهمية في مجال الصحة العامة في عام 2019 هو إعادة تمويل الصندوق العالمي لمكافحة الإيدز والسل والملاريا. الواقع أن هذه الأمراض الثلاثة، التي تقتل حاليا نحو 2.5 مليون شخص سنويا، يمكن السيطرة عليها بالكامل بحلول عام 2030، مع انخفاض الوفيات الناجمة عنها إلى ما يقرب من الصِفر. ويُعَد الصندوق العالمي الأداة الأساسية التي يمكن استخدامها لتحقيق النجاح، وهو يحتاج إلى جمع 10 مليارات دولار سنويا لإنجاز مهمته.

يعود الفضل إلى الصندوق العالمي، الذي أنشأه كوفي أنان في عام 2001، في إنقاذ 27 مليون إنسان والسيطرة على الأوبئة الثلاثة إلى الحد الذي بات من الممكن معه إنهاء كل منها فعليا بحلول عام 2030. ورغم استحالة استئصال أي من هذه الأمراض الثلاثة بشكل كامل بحلول ذلك الوقت، فإن كل الوفيات والإصابات الجديدة يمكن وقفها، لأن وسائل التشخيص وسبل الوقاية والعلاج تحسنت بشكل ملحوظ وأصبحت أقل تكلفة بشكل كبير على مدار السنوات الخمس والعشرين الأخيرة.

في حالة الإيدز لم يعد علاج فيروس العوز المناعي البشري قادرا على الإبقاء على الأفراد المصابين به أصحاء فحسب، بل إنه يقلل أيضا من تعداد الفيروس في أجسامهم إلى الحد الذي يصبح معه من غير المحتمل أن تنتقل عدواه إلى آخرين. وبهذا يصبح "العلاج هو الوقاية": بمعنى أن علاج نسبة عالية بالقدر الكافي من الأفراد المصابين بالفيروس من شأنه أن ينهي إلى حد كبير انتقال الفيروس.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

Get unlimited access to PS premium content, including in-depth commentaries, book reviews, exclusive interviews, On Point, the Big Picture, the PS Archive, and our annual year-ahead magazine.

http://prosyn.org/d2YsKwX/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.