children carrying water Barcroft Media | Getty Images

العودة إلى أساسيات مكافحة المرض

لندن - تتطلب مكافحة مقاومة مضادات الميكروبات حلول تكنولوجية أساسية. ولمنع ما يسمى بالكائنات الخارقة من حصد نحو عشرة ملايين من الأرواح سنويا بحلول عام 2050، سوف نحتاج إلى ابتكار أنواع جديدة من العقاقير المضادة للميكروبات وتطوير الفحوص التشخيصية السريعة لتجنب المعالجة الغير ضرورية وتفادي إفراطنا الكبير في استعمال المضادات الحيوية.

وحتى الآن تعتبر هذه المساهمات التكنولوجية العالية، على أهميتها،  فعالة جزئيا فقط. من أجل معالجة هذه المشكلة بشكل دائم، فإن الخيار الوحيد هو منع حدوث العدوى منذ البداية، بفضل تحسين النظافة والمرافق الصحية، ومراقبة الأمراض. ومن خلال التركيز على هذه الجوانب سنخفض الطلب على الأدوية الجديدة على المدى الطويل بالفعل.

في القرن التاسع عشر، وقبل صناعة الأدوية الحديثة  لفترة طويلة ، قاومت المدن الغربية الكبرى الأمراض من خلال السعي لمنع العدوى. ولا يزال هذا النهج الحل الأمثل بالنسبة للمدن الكبيرة ذات الكثافة السكانية المتزايدة.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To continue reading, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you are agreeing to our Terms and Conditions.

Log in

http://prosyn.org/rHjB1lu/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.