african trade PIUS UTOMI EKPEI/AFP/Getty Images

الإمكانيات الهائلة للتجارة بين الاتحاد الأوروبي وأفريقيا

كيب تاون – يُؤجج استخدام الصين للعلاقات التجارية والاستثمارية لتوسيع نفوذها في إفريقيا المخاوف المتزايدة في بعض العواصم الأوروبية. ولكن بدلاً من الشكوى بشأن أنشطة الصين، يتعين على الاتحاد الأوروبي تعميق شراكته مع القارة.

في السنوات الأخيرة، سعى الاتحاد الأوروبي لتأمين فرص تجارية واستثمارية جديدة حول العالم. في يوليو / تموز 2018، شارك الاتحاد الأوروبي في مفاوضات بشأن 21 اتفاقية للتجارة الحرة. ويشمل ذلك المحادثات التي أُجريت في السنوات السبع الأخيرة مع ست دول في رابطة دول جنوب شرق آسيا - إندونيسيا والفلبين وماليزيا وسنغافورة وتايلاند وفيتنام - والتي من شأنها أن تمهد الطريق لعقد صفقة مع المنطقة بأكملها في المستقبل.

بدأ الاتحاد الأوروبي أيضًا بإجراء محادثات مع نيوزيلندا وأستراليا. وقد اختُتمت مؤخراً اتفاقيات تجارة حرة شاملة مع أرمينيا وكندا واليابان وفيتنام، بالإضافة إلى اتفاقية استثمار مستقل مع الصين.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

Get unlimited access to PS premium content, including in-depth commentaries, book reviews, exclusive interviews, On Point, the Big Picture, the PS Archive, and our annual year-ahead magazine.

http://prosyn.org/rz1CDD4/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.