borrell16_KENZO TRIBOUILLARDPOOLAFP via Getty Images_special meeting defense spending KENZO TRIBOUILLARD/POOL/AFP via Getty Images

التعامل بجدية مع مسألة الدفاع الأوروبي

بروكسل ــ أجبرت الحرب التي تشنها روسيا في أوكرانيا الاتحاد الأوروبي على التعاطي مع تحديات استراتيجية طال أمدها. ويمثل إنهاء الاعتماد الأوروبي على واردات الطاقة الروسية القضية الأشد إلحاحا، وهي العملية التي يجري تنفيذها الآن، في ظل حظر تدريجي على النفط سيصل 90% بنهاية العام.

على نطاق أوسع، يتحتم على أوروبا أيضا صياغة سياسة أمنية دفاعية فعالة، فضلا عن تطوير الإمكانيات اللازمة لتنفيذها. وإذا كان هذا المطمح في حد ذاته ليس بجديد، فقد صارت هناك دَفعة جديدة تحفزه، حيث أظهرت حرب روسيا مدى حاجتنا إلى تغيير كبير بالاتجاه نحو تجميع أكبر لاستثمارات الدفاع. وتلك كانت النتيجة الرئيسة التي انتهى إليها نقاش المجلس الأوروبي بشأن الدفاع هذا الأسبوع.

لا توجد مشكلتان سياسيتان متطابقتان. فأحيانا يبدو التحدي جديدا للغاية وغير مسبوق لدرجة توحي بعدم إمكانية معالجته حتى يتم التوصل لتقييم مناسب لمشهد متغير. وأحيانا تكون الحلول معروفة لكن الموارد اللازمة لتنفيذها ناقصة أو غير متاحة. أما معضلة الأمن والدفاع الأوروبيين فتندرج تحت فئة ثالثة وهي: وضوح التشخيص والوصفات العلاجية مع نقص الإرادة السياسية.

To continue reading, register now.

Subscribe now for unlimited access to everything PS has to offer.

Subscribe

As a registered user, you can enjoy more PS content every month – for free.

Register

https://prosyn.org/mMGenquar