تمكين نساء أفريقيا

جوهانسبرج ـ يبدو أن أفريقيا عادت من جديد لتحتل مرتبة عالية في الأجندة العالمية، وهذه المرة لأسباب كلها وجيهة. فمع اقتراب موعد إقامة نهائيات كأس العالم لكرة القدم التي تستضيفها جنوب أفريقيا، فإن الناس لا يرون جنوب أفريقيا فحسب، بل ينظرون أيضاً إلى بلدان قارتنا بالكامل باعتبارها شركاء متساوين في هذا الاحتفال العالمي غير العادي.

لذا فمع تحول أنظار العالم نحو أفريقيا، يتعين علينا أن ننتهز الفرصة لتسليط الضوء على الدور الأساسي الذي يلعبه نساء أفريقيا على نحو متزايد في نجاح القارة.

كان انتخاب ايلين جونسون سيرليف رئيسة لجمهورية ليبريا، وهي أول امرأة تنتخب لرئاسة بلد أفريقي، بمثابة رمز قوي للتقدم الذي أحرزته المرأة في مختلف أنحاء القارة. والحق أننا فخورون أيضاً بأن النساء يشغلن أكثر من 50% من مقاعد مجلس النواب في رواندا ـ وهي أعلى نسبة على مستوى العالم. وجنوب أفريقيا وليسوتو أيضاً من بين بلدان أفريقيا التي تحتل مراتب تقترب من القمة على قائمة أكثر دول العالم احتراماً للمساواة بين الجنسين.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To read this article from our archive, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you agree to our Terms of Service and Privacy Policy, which describes the personal data we collect and how we use it.

Log in

http://prosyn.org/R7DSJe5/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.