frankel127_MARVIN RECINOSAFP via Getty Images_bitcoin el salvador MARVIN RECINOS/AFP via Getty Images

السلفادور وحماقة البيتكوين

كمبريدج ــ هذا الشهر، أصبحت السلفادور أول دولة تتبنى عملة رقمية مشفرة ــ البيتكوين ــ كعملة رسمية. أقول الأولى لأن دولا أخرى قد تتبعها. لكن الأمر يستحق إعادة النظر، لأن الفكرة ملتبسة ومريبة إلى حد بعيد ــ ومن المرجح أن تفرض مخاطر اقتصادية شديدة على البلدان النامية بشكل خاص.

أعترف أنني لا أفهم الحاجة إلى العملات الرقمية المشفرة على الإطلاق. مثلي كمثل العديد من أهل الاقتصاد، أعجز عن معرفة المشكلة التي تحلها مثل هذه العملات. الواقع أن تصميمها أسوأ من أن يجعلها تفي بأي من وظائف النقود الكلاسيكية ــ كوحدة محاسبة، أو مخزن للقيمة، أو وسيلة للدفع ــ لأن أسعارها متقلبة إلى حد غير عادي. وهذا التقلب ليس بالأمر المفاجئ، لأن العملات الرقمية المشفرة لا تدعمها احتياطيات ولا سمعة مؤسسة راسخة، مثل الحكومة أو حتى بنك خاص أو شركة أخرى موضع ثقة.

الواقع أن البيتكوين وشبيهاتها من العملات المشفرة وُلِـدَت من رحم انعدام الثقة الفوضوية التحررية في البنوك المركزية. صحيح أن العديد من البنوك المركزية، وخاصة في البلدان النامية، لها تاريخ في خفض قيمة عملاتها. لكن تبني البيتكوين كعملة رسمية في السلفادور تصرف يجافي المنطق.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

or

Register for FREE to access two premium articles per month.

Register

https://prosyn.org/xlNPsGqar