crazy rich asians Suhaimi Abdullah/Getty Images

آسيا الغنية بجنون

كمبريدج — في فيلم "آسيويون أغنياء بجنون" الذي حقق نجاحا غير متوقع (والذي استند إلى رواية لكيفين كوان من عام 2013)، تسافر أستاذة الاقتصاد في جامعة نيويورك (راشيل) مع رفيقها إلى سنغافورة لمقابلة أسرته. وهناك تعرف، لأول مرة على ما يبدو، أن رفيقها (نِك) وريث لواحدة من أكبر ثروات آسيا وأن أمه عازمة على التأكد من أن ولدها لن يتزوج فتاة من عامة الناس، سواء كانت أميركية آسيوية أو لم تكن.

ولأن كل طاقم الفيلم (الرائع) آسيويون (وهي مصادفة نادرة للغاية)، ولأنه يذكرنا بحقب سابقة من الأعمال الكوميدية الرومانسية العظيمة، أثار الفيلم قدرا كبيرة من الضجة الإعلامية. بل وربما تكون جائزة أوسكار مستحقة في انتظار ميشيل يوه (بطلة فيلم "النمر الرابض، والتنين المخفي")، التي تلعب دور الأم الفولاذية لكنها الأم المحبة.

لكن الفيلم يبرز أيضا سنغافورة، المكان غير المألوف لأغلب الغربيين. في رأي بعض المراقبين، تتمثل الصدمة الحقيقية في الفيلم في مدى الثراء الفاحش الذي أصبحت عليه بعض أجزاء من آسيا.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

or

Register for FREE to access two premium articles per month.

Register

https://prosyn.org/sDY0nYgar