frankel139_KAZUHIRO NOGIAFP via Getty Images_yen dollar exchange KAZUHIRO NOGI/AFP via Getty Images

نحن نثق في الدولار

كمبريدج ـ على الرغم من تفشي التضخم وتباطؤ النمو، يستمر سعر الدولار الأمريكي في الارتفاع بشكل متزايد. منذ مايو/أيار من العام الماضي، ارتفع سعر الدولار بنسبة 28٪ مقابل الين و 20٪ مقابل الجنيه. وقد عرف زيادة بنسبة 19٪ مقابل اليورو، ليُحقق التكافؤ للمرة الأولى منذ عام 2002.

وحسب تقييم المتوسط ​​المرجح، بلغ الدولار أعلى مستوى له منذ 20 عامًا. في الواقع، لقد أصبح سعر الدولار الآن أعلى مما كان عليه في عام 2002، بعد الحكم عليه في ضوء مجموعة واسعة من العملات الأجنبية. سيتعين علينا العودة إلى الفترة ما بين عامي 1983-1985 حين كان الدولار أقوى بشكل واضح.

قد يبدو انتعاش الدولار الأخير مُحيرًا إلى حد ما. بعد كل شيء، كان من المفترض أن يؤدي ارتفاع معدلات التضخم والتباطؤ الاقتصادي المستمر إلى تراجع الطلب على الدولار. ومع ذلك، يمكن تفسير القوة الحالية للدولار الأمريكي بالمرونة النسبية للاقتصاد الأمريكي والتزام بنك الاحتياطي الفيدرالي المستمر برفع أسعار الفائدة.

To continue reading, register now.

As a registered user, you can enjoy more PS content every month – for free.

Register

or

Subscribe now for unlimited access to everything PS has to offer.

https://prosyn.org/VqLPrM8ar