huang2_AFP via Getty Images_alibabaalipaychinasmallbusiness AFP via Getty Images

ثورة الصين الرقمية في مجال الإقراض المصرفي

بكين ــ ينمو الاقتصاد الصيني الآن بأدنى معدل في أكثر من ثلاثين عاما، ولكن إذا تمكنت الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم في الصين، والتي يبلغ عددها نحو 40 مليون شركة، من التغلب على الافتقار إلى القدرة على الوصول إلى التمويل، فقد تتحول إلى محرك قوي للدينامية الاقتصادية. فهل يتمكن المبدعون في المجال الرقمي من سد فجوة تمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم؟

من المؤكد أن الحكومة الصينية حاولت. فمنذ عام 2005، يعكف صناع السياسات على توسيع فرص الحصول على الخدمات المالية لصالح الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم، فضلا عن الأسر ذات الدخل المنخفض. وتضمنت التدابير إنشاء أكثر من 8000 شركة للقروض الائتمانية المتناهية الصِغَر، وفرض متطلبات سنوية أعلى على البنوك لإقراض الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم، والخفض الإلزامي لمتوسط سعر الفائدة على القروض المقدمة للشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم، بنحو نقطة مئوية واحدة في عام 2018 ثم في عام 2019.

ولكن على الرغم من هذه الجهود، فإن 20% فقط من الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم تقترض من البنوك. أحد الأسباب وراء ذلك هو أن الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم، على الرغم من كثرتها، ليس من السهل العثور عليها دائما، نظرا لصِغَر حجمها وانتشارها الجغرافي. السبب الأكثر أهمية هو أن العديد من البنوك غير قادرة على تطبيق تسعير المخاطر على أساس السوق بشكل فعّال في التعامل مع الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

or

Register for FREE to access two premium articles per month.

Register

https://prosyn.org/C6Sspxaar