Skip to main content

nye191_guironghaoGettyImages_cyberspacenuclearbomb Guirong Hao/Getty Images

الردع في الفضاء الإلكتروني

باريس – في وقت سابق من هذا العام، اعترف المسؤولون الأمريكيون بأن عملياتهم الإلكترونية الهجومية منعت روسيا من تدمير انتخابات الكونجرس لعام 2018. نادراً ما تم ذكر مثل هذه الإجراءات في الماضي، لكن اليوم هناك نقاش حول مبدأ الهجوم الجديد المتمثل في "الارتباط المستمر" مع خصم محتمل. هل سينجح هذا النهج؟

يحاول أنصار "الارتباط المستمر" تعزيز نظريتهم من خلال إظهار عجز الردع في الفضاء الإلكتروني.ولكن هذا في الواقع يشكل معارضة ثنائية خاطئة. طالما يتم استخدام الردع بشكل صحيح، يمكن للنهج الهجومي الجديد أيضًا تعزيز الردع بدلاً من استبداله.

الردع هو عبارة عن نصح الأشخاص بالعدول عن فعل شيء ما بجعلهم يعتقدون أن التكاليف التي سيتكبدونها سوف تتجاوز الفوائد المتوقعة. غالبًا ما يكون فهم الردع في الفضاء الاٍلكتروني أمرًا صعبًا، لأن تفكيرنا لا يزال مأسورا في تهديد الردع الذي شكلته الحرب الباردة: التهديد بهجمات نووية انتقامية هائلة. لكن التشبيه بالردع النووي مضلل للغاية، لأن الهدف من ذلك هو الوقاية التامة عندما يتعلق الأمر بالأسلحة النووية. يشبه الردع في الفضاء الإلكتروني الجريمة: لا يمكن للحكومات أن تمنعه بشكل كامل.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

Get unlimited access to PS premium content, including in-depth commentaries, book reviews, exclusive interviews, On Point, the Big Picture, the PS Archive, and our annual year-ahead magazine.

https://prosyn.org/d9LpaMj/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated Cookie policy, Privacy policy and Terms & Conditions