Skip to main content

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated Cookie policy, Privacy policy and Terms & Conditions

singer177_siraanamwong GettyImages_handsheartsvolunteer siraanamwong/Getty Images

الأرواح التي ننقذها

برينستون ــ قبل عقد مضى، ألفت كتاب "الحياة التي يمكنك إنقاذها: العمل الآن للقضاء على الفقر في العالم". هذا الشهر، نُشرت نسخة منقحة بالكامل بمناسبة الذكرى السنوية العاشرة للكتاب، وهي متاحة مجانا، في صيغة كتاب إلكتروني وكتاب صوتي. يروي فصول الكتاب الصوتي عدد من المشاهير، بمن فيهم بول سايمون، وكريستين بيل، وستيفن فراي، وناتاليا فوديانوفا، وشبانة عزمي، ونيكولاس داجوستو. وفي الواقع، قادتني مراجعة الكتاب إلى التفكير في التأثير الذي أحدثه، في حين دفعتني عملية البحث التي تضمنها تحديثه إلى التركيز على ما تغير خلال السنوات العشر الماضية.

يقدم الكتاب حجة مفادها أنه من منظور الأفراد المنتمين إلى الطبقة الوسطى الذين يعيشون في بلدان ثرية، فإن الالتزام بالقواعد الأخلاقية التقليدية في مواجهة الكذب أو السرقة أو التشويه أو القتل لا يكفي. فالحياة بضمير أخلاقي في عالم اليوم المترابط تستلزم مساعدة الأشخاص الذين يعانون، دون ذنب منهم، من ظروف يمكننا منعها أو تخفيفها بسهولة.

أثر الكتاب في العديد من القراء وشجعهم على تغيير حياتهم. وكان من بينهم كاري تونا، التي أنشأت مع زوجها، داستن موسكوفيتز، أحد مؤسسي موقعي فيسبوك وأسانا، مؤسسة تهدف إلى تحقيق أفضل الأعمال الخيرية الممكنة بمليارات الدولارات التي قدماها. حيث وفرا التمويل لمؤسسة GiveWell، مما مكنها من توسيع فريقها من الباحثين الذين يجرون تقييمات دقيقة للمنظمات الخيرية لمعرفة أيها يقدم أفضل أداء في إنقاذ الأرواح أو تحسين ظروف حياة الآخرين لكل دولار.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

Get unlimited access to PS premium content, including in-depth commentaries, book reviews, exclusive interviews, On Point, the Big Picture, the PS Archive, and our annual year-ahead magazine.

https://prosyn.org/TNBx0KJar;

Edit Newsletter Preferences