acemoglu37_Jorge VillalbaGetty Images_USChina Jorge Villalba/Getty Images

مخاطر الانفصال

بوسطن- أثارتحملةالحكومةالصينيةعلىشركة "عليبابا" العامالماضي،وعلىشركةنقلالركاب "ديدي" هذاالشهر،تكهناتمحمومةبشأنمستقبلصناعةالتكنولوجيافيهذاالبلد. ويَنظرالبعضإلىالتدخلاتالتنظيميةالصينيةالأخيرةعلىأنهاجزءمناتجاهمبرَريوازيالتدقيقالمكثفالذيتقومبهالسلطاتالأمريكيةفيمايتعلقبشركاتالتكنولوجياالكبرى. ويرىالبعضالآخرأنهامسرحيةللتحكمفيالبياناتالتيقدتستغلهاالدولالغربية. ومعذلك،يرىالبعضالآخرأنتلكالتدخلاتبمثابةطلقةتحذيرلتذكيرالشركاتالصينيةالكبرىبأنالحزبالشيوعيالصينيمازالفيالقيادة،وهوتفكيرأكثرمنطقية.

ولكنالأهممنذلكهوأنتصرفاتالحكومةالصينيةهيجزءمنجهودذاتنطاقأوسع،تسعىمنخلالهاإلىفصلالصينعنالولاياتالمتحدة- وهوتطوريمكنأنيكونلهتداعياتعالميةخطيرة. وعلىالرغممنالتدهورالمستمرفيالعلاقاتالاقتصاديةوالاستراتيجيةبينالصينوأمريكا،قلةمناعتقدأنالتنافسسيتحولإلىمواجهةجيوسياسيةتشبهالحربالباردة. ولبعضالوقت،كانتالولاياتالمتحدةتعتمدبصورةمفرطةعلىالصين،وكانالاقتصادانمتشابكينبصورةوثيقةللغاية. والآن،ربمانتجهنحوتوازنمختلفتمامًا.

لقدحددتثلاثديناميكياتمترابطةالحربالباردة. الأولى،وربماالأهم،كانتالتنافسالأيديولوجي. إذكانلدىالغرببقيادةالولاياتالمتحدةوالاتحادالسوفيتيرؤىمختلفةبشأنكيفيةتنظيمالعالم،وحاولتكلمنهمانشررؤيتهابأساليبشنيعةأحيانًا. وكانهناكأيضًابُعدعسكري،تجلىبصورةواضحةفيسباقالتسلحالنووي. وكانتكلاالكتلتينحريصتينعلىضمانالريادةفيالتقدمالعلميوالتكنولوجيوالاقتصادي،لأنهماأدركتاأنهذاأمرحاسمللفوزأيديولوجيًاوعسكريًا.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

or

Register for FREE to access two premium articles per month.

Register

https://prosyn.org/l9nhTxCar