Shark

التضامن مع أسماك القرش

سان خوزيه- لقد قيل منذ زمن بعيد أننا نعرف عن القمر أكثر مما نعرف عن المحيطات فهناك 12 شخص ساروا على سطح القمر بينما ثلاثة فقط ذهبوا إلى أعمق جزء في البحر ولكن يبدو الآن أننا نعرف أقل عن المحيطات مما كنا نعتقد وربما نقوم حاليا بإلحاق أضرار أكثر مما كنا نعتقد.

لقد وجدت دراسة أجريت مؤخرا أننا قد قللنا من شأن التقديرات المتعلقة بكميات الأسماك لسنوات وهذه المعلومة يجب أن تلفت إنتباه منظمات إدارة الثروات السمكية الإقليمية التي تشرف على صيد الأسماك التجاري في أعالي البحار وإنتباه هولاء الذين يراقبون التقيد بمعاهدة الأمم المتحدة للمحافظة على الإصناف المهاجرة من الحيوانات البرية والتي تغطي الأنواع المهددة بالإنقراض.

طبقا لمعاهدة الأمم المتحدة للمحافظة على الإصناف المهاجرة من الحيوانات البرية فإن الأنواع التي تتطلب أشد أنواع الحماية اليوم- المذكورة في الملحق ط- تتضمن أسماك القرش البيضاء العظيمة وخمسة أنواع من سمك المنشار وأحد عشر نوعا من سمك الراي . إن إجتماعاتمعاهدة الأمم المتحدة للمحافظة على الإصناف المهاجرة من الحيوانات البرية الخاصة بأسماك القرش المهاجرة والتي من المفترض أن تعقد هذا الشهر في سان خوسيه في كوستاريكا توفر فرصة سانحة من أجل إحراز تقدم فيما يتعلق بالتشريعات التي تتحقق من المحافظة والإستخدام المستدام لهذه الإنواع وذلك حتى تستمر في تحقيق دورها البيئي على قمة الحيوانات المفترسة.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To access our archive, please log in or register now and read two articles from our archive every month for free. For unlimited access to our archive, as well as to the unrivaled analysis of PS On Point, subscribe now.

required

Log in

http://prosyn.org/NiPjl6M/ar;