gillard8_MUNIR UZ ZAMANAFP via Getty Images_bangladeshflood Munir Uz Zaman/AFP via Getty Images

تغير المناخ هو أزمة صحية

لندن- لقد بات مفهوما تماما التهديد الذي يشكله فيروس كوفيد-19 على صحة الإنسان الآن في جميع أنحاء العالم. وفي المقابل، يقل التسليم والفهم فيما يتعلق بالتهديد الهائل الذي يشكله الاحترار العالمي على صحة الإنسان، وبآثاره العديدة التي لازالت تهدد رفاهيتنا.

ومع ذلك، فإن تغير المناخ يضر بصحة الإنسان في الوقت الحالي. فعلى سبيل المثال، خلال موسم الرياح الموسمية لعام 2020 في بنغلاديش، غمرت المياه ربع مساحة البلاد، وتضرر أكثر من 1.3 مليون منزل، ومات المئات من السكان. وسيؤدي ارتفاع منسوب مياه البحر الناجم عن تغير المناخ إلى زيادة تواتر مثل هذه الأحداث في البلدان المنخفضة مثل بنغلاديش. كما أنه سيجلب مخاطر الفيضانات على نطاق مماثل لمزيد من المجتمعات في جميع أنحاء العالم.

وتؤدي الفيضانات الشديدة إلى أكثر من تدمير المنازل. فهي تتسبب في تدفق مياه الصرف الصحي الخام إلى الشوارع، وتلوث مياه الشرب وتنشر العدوى. كما أنها تدمر المحاصيل وتؤدي إلى سوء التغذية. ويزيد ارتفاع منسوب مياه البحر من ملوحة مياه الشرب، مما يزيد من معدلات ارتفاع ضغط الدم، وتسمم الحمل، والولادات المبكرة.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading and receive unfettered access to all content, subscribe now.

Subscribe

or

Unlock additional commentaries for FREE by registering.

Register

https://prosyn.org/m1p4KbWar