بابا التمويل الياباني

طوكيو-بينما يركز العالم على تجمع الكرادلة في روما لاختيار خليفة البابا بينديكتوس السادس عشر فإن اجتماعات مماثلة تعقد حاليا في طوكيو لاختيار المحافظ القادم لبنك اليابان وكما هو الحال في مداولات الفاتيكان فإن السياسة وليس النقاش العام المتعلق بالافكار هي التي تحدد عملية اتخاذ القرار في اليابان .

لقد قام رئيس الحزب الليبرالي الديمقراطي شينزو ابي في ديسمبر الماضي بايصال الحزب الديمقراطي الليبرالي لسدة الحكم مجددا بعد اكثر من ثلاثة اعوام في المعارضة حيث نجح في الحصول على منصب رئيس الوزراء للمرة الثانية . لقد دعا شينزو ابي في حملته الانتخابية ومنذ وصوله للحكم الى تنشيط جوهري للاقتصاد الياباني من اجل انهاء عقدين من الانكماش وحالة الغموض السياسية والاستراتيجية المتزايدة.

توقعا لحكومة يرأسها الحزب الديمقراطي الليبرالي (مع شريك الائتلاف الاصغر حزب نيو كوميتو) بدأت الاسواق تتجه الى ين اضعف . لقد كانت ردة فعل سوق الاسهم الياباني ايجابية ايضا حيث ارتفع السوق بنسبة تبلغ حوالي 30% منذ الانتخابات .

To continue reading, please log in or enter your email address.

To read this article from our archive, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you agree to our Terms of Service and Privacy Policy, which describes the personal data we collect and how we use it.

Log in

http://prosyn.org/Pg6ce9J/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.