قانون مكافحة الانسحاب يرتد إلى نحر الصين

إن إقرار أي قانون عن طريق المجلس التشريعي الشعبي الوطني في الصين، والذي اشتهر بالموافقة الروتينية على مشاريع القوانين التي تتقدم بها الحكومة دون تفكير أو مناقشة، ليس سوى مجرد إجراء شكلي في كل الأحوال. لكن التشريع المثير للجدال بشأن الانسحاب التايواني المخالف للقانون أثبت أنه بعيد كل البعد عن الروتينية. فقد أدى إلى تفاقم الخطر الذي يواجهه المعسكر المؤيد للاستقلال على الجزيرة، كما أدى إلى تعاظم احتمالات نشوب نزاع عسكري عبر مضيق تايوان.

من قبيل المفارقة أن تؤدي اللغة المبهمة التي استخدمها قانون مكافحة الانسحاب، علاوة على محاولة اختيار كلمات لينة في صياغته ـ ربما بهدف تهدئة المنتقدين في الخارج ـ إلى تفاقم وليس تقليص احتمالات انجراف الصين والولايات المتحدة، على نحو غير مقصود ودون إدراك للعواقب الوخيمة، إلى نزاع عسكري يمكن اجتنابه. وبسبب إخفاق ذلك القانون في وضع خطوط واضحة لـِ"الخطوط الحمراء" المسلم بها أو المحتملة والتي لا تستطيع تايوان أن تتجاوزها، فقد ترك الباب مفتوحاً على مصراعيه أمام احتمالات القيام بحسابات خاطئة أو الوقوع في سوء فهم.

وعلى الرغم من الأسابيع العديدة التي شهدت ضغوطاً مكثفة من قِـبَل الولايات المتحدة بغرض تخفيف ـ أو حتى سحب ـ القانون المقترح، إلا أن قادة الصين بذلوا ما هو أكثر قليلاً من مجرد المحاولة من أجل تعزيز موقفهم الذي يؤكدون من خلاله أن اللجوء إلى الإجراءات "غير السلمية" (أو العسكرية بعبارة أخرى) لن يأتي إلا كملاذ أخير ـ وهو ما تم التسليم بصحته على أية حال. ولقد جاء رد فعل إدارة الرئيس بوش متبلداً على غير المعتاد، حيث طالبت بكين بإعادة النظر في إقرار ذلك القانون ـ وهو ما يشكل في واقع الأمر تدخلاً لفظياً مباشراً فيما تعتبره الصين شأناً داخلياً.

To continue reading, please log in or enter your email address.

Registration is quick and easy and requires only your email address. If you already have an account with us, please log in. Or subscribe now for unlimited access.

required

Log in

http://prosyn.org/PkDRJ9x/ar;
  1. An employee works at a chemical fiber weaving company VCG/Getty Images

    China in the Lead?

    For four decades, China has achieved unprecedented economic growth under a centralized, authoritarian political system, far outpacing growth in the Western liberal democracies. So, is Chinese President Xi Jinping right to double down on authoritarianism, and is the “China model” truly a viable rival to Western-style democratic capitalism?

  2. The assembly line at Ford Bill Pugliano/Getty Images

    Whither the Multilateral Trading System?

    The global economy today is dominated by three major players – China, the EU, and the US – with roughly equal trading volumes and limited incentive to fight for the rules-based global trading system. With cooperation unlikely, the world should prepare itself for the erosion of the World Trade Organization.

  3. Donald Trump Saul Loeb/Getty Images

    The Globalization of Our Discontent

    Globalization, which was supposed to benefit developed and developing countries alike, is now reviled almost everywhere, as the political backlash in Europe and the US has shown. The challenge is to minimize the risk that the backlash will intensify, and that starts by understanding – and avoiding – past mistakes.

  4. A general view of the Corn Market in the City of Manchester Christopher Furlong/Getty Images

    A Better British Story

    Despite all of the doom and gloom over the United Kingdom's impending withdrawal from the European Union, key manufacturing indicators are at their highest levels in four years, and the mood for investment may be improving. While parts of the UK are certainly weakening economically, others may finally be overcoming longstanding challenges.

  5. UK supermarket Waring Abbott/Getty Images

    The UK’s Multilateral Trade Future

    With Brexit looming, the UK has no choice but to redesign its future trading relationships. As a major producer of sophisticated components, its long-term trade strategy should focus on gaining deep and unfettered access to integrated cross-border supply chains – and that means adopting a multilateral approach.

  6. The Year Ahead 2018

    The world’s leading thinkers and policymakers examine what’s come apart in the past year, and anticipate what will define the year ahead.

    Order now