Chimney emitting smoke

خطة لسعر الكربون

باريس ــ حتى الآن، فشلت محادثات المناخ الدولية في إيجاد آلية قادرة على الحد من الانبعاثات الغازية المسببة للانحباس الحراري العالمي بنجاح. في عام 1997، حاول بروتوكول كيوتو استخدام نظام يقوم على حصص قابلة للتداول لإنشاء سعر للانبعاثات من غاز ثاني أكسيد الكربون، ولكنه تعثر بعد أن رفضت الولايات المتحدة والعديد من البلدان الناشئة الانضمام إليه.

وفي عام 2009، قدَّم مؤتمر تغير المناخ في كوبنهاجن "عملية التعهد والمراجعة"، والتي بموجبها تقرر الدول من جانب واحد مقدار الخفض الذي تعتزم إنجازه. ونتيجة لهذا، تعهدت الولايات المتحدة والعديد من الاقتصادات الناشئة لأول مرة بخفض الانبعاثات. ولكن هذا النظام أيضاً معيب بشدة. فهو لا يحل مشكلة ركاب المجان الكلاسيكية ولا يضمن خفض الانبعاثات في الدول النامية. بل إنه ربما شجع بعض الدول على القيام بأقل مما كانت لتفعل حتى يتسنى لها الحفاظ على موقف تفاوضي قوي.

وعندما يجتمع زعماء العالم في باريس في الفترة من الثلاثين من نوفمبر/تشرين الثاني إلى الحادي عشر من ديسمبر/كانون الأول في إطار مؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ، فسوف تتاح لهم الفرصة للتوصل إلى اتفاق فعّال. وإنها لضرورة أساسية أن نعمل نحو التوصل إلى نظام واضح وشفاف لتسعير الكربون، لتشجيع الحكومات على العمل معاً وفقاً لخطة مشتركة. ونحن نقترح آلية "سعر وحسم" للكربون، والتي تحدد سعراً للانبعاثات فوق عتبة معينة، كما تحدد في نفس الوقت كيفية استخدام الإيرادات التي يتم جمعها.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To continue reading, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you are agreeing to our Terms and Conditions.

Log in

http://prosyn.org/MZsHqgR/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.